تستمع الآن

محمد رياض لـ”محطة النجوم”: لن أقدم جزءا ثانيا من “لن أعيش في جلباب أبي”.. وأنا شبعان نجاح

الخميس - ١٥ ديسمبر ٢٠١٦

نفى الفنان محمد رياض، عمل جزء جديد من مسلسل “لن أعيش في جلباب أبي”، مشددا على أن الفن المصري تراجع بشكل كبير الفترة الماضية لصالح أعمال أخرى.

 

وقال رياض في حواره مع هند رضا، يوم الخميس، عبر برنامج “محطة النجوم”، على نجوم إف إم: “لن نقدم جزء جديد من (لن أعيش في جلباب أبي)، هذا الأمر طرح بالفعل ولكنه كان مجرد كلام وحلم من أحلامي أني أقدم جزء ثانٍ من المسلسل، وكان موجود الأستاذ الراحل نور الشريف آنذاك وتحدثت مع الأستاذة رباب حسين المخرجة، وأستاذ مصطفى محرم، ولكن أستاذنا الراحل نور الشريف لم يكن متحمسا للأمر”.

محمد رياض لـ’محطة النجوم’: المسلسلات التركي جيدة لكنها غير متماشية معنا دينيا ومجتمعيا

وأضاف: “سر نجاح هذا العمل حتى الآن أنه كان صادقا ويقدم قيمة حقيقة، فيه أعمال تنجح جدا لكن لا تعيش، داخلين في 17 سنة منذ عرضه وما زال هذا العمل يحتل الشاشات العربية، عشان صدقه والقيمة اللي فيه، أسرة مصرية حقيقة بكل أحلامها وطموحاتها، ويحكي عن رجل عصامي بدأ حياته من الصفر إلى أن أصبح رجل صناعة، لكن رجل شريف عنده مبادئ وقيم، ومن المسلسلات القليلة اللي ناقش هذه الطبقة وعبر عن البيت المصري والناس في الوطن العربي أحبوا المسلسل، وسيفاجئ الجميع إذا قلت أنني لم أشاهد هذا المسلسل كاملا حتى الآن، ومهما كان خيالنا واسعا لم نكن مصدقين حب الناس له وارتباطهم به، وكنا نصور حينها مسلسل آخر مع الفنان نور الشريف في الأقصر وكان معنا الفنانة عبلة كامل، والناس هجموا علينا وكانوا يريدون حملنا من على الأرض بالميكروباص الذي كنا فيه، لم أر نجاحا مثلما رأيته في جلباب أبي والضوء الشارد وامرأة من زمن الحب ورد قلبي، وأنا شبعان نجاح لأني رأيت نجاح لا يمكن وصفه، كنت مخضوضا في هذه الفترة، وكنت أستقبل استقبالا حافلا في كل ماكن أذهب إليه”.

وأردف: “كل الناس في هذه الفترة كانوا ناجحين وكل الأعمال كان لها صدى كبيرا، وكنا نحتل الشاشات العربية، لكن الآن لا نمثل تقريبا 10% من الشاشة العربية كلمة احتلت انتهت، ما زال الفن المصري رقم واحد لكن فيه آخرين تطوروا مثل الدراما السورية والخليجية واللبنانية، بدأوا يطوروا نفسهم جيدا، ولكن الكعبلة بتاعت الخمس سنين الماضية عملت تأثير عندنا”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك