تستمع الآن

محمد رضا..تلميذ يوسف وهبي الذي ذهب للمسرح فور دفن ابنته

الإثنين - ١٩ ديسمبر ٢٠١٦

بفضل نشأته في صعيد مصر وتحديدا في محافظة أسيوط، تميز الفنان الراحل محمد رضا في أداء دور ابن البلد على مدار مسيرته الفنية التي استمرت لسنوات.

حصل الفنان محمد رضا، الذي ولد في 20 ديسمبر عام 1921، على دبلوم الهندسة التطبيقية ودبلوم المعهد العالي للفنون المصرية.

وقبل أن يقتحم محمد رضا مجال الفن، عمل كمهندس بترول لكنه ترك عمله عندما حصل على المركز الثاني في مسابقة لاكتشاف الوجوه الجديدة. درس رضا في معهد الفنون المسرحية وتتلمذ على يد الثنائي العظيم يوسف وهبي وزكي طليمات.

وشهد عام 1954 ظهوره السينمائي الأول في فيلم “جعلوني مجرما” في دور قصير للغاية أمام العملاق فريد شوقي، ثم جاء دور المعلم كرشة في مسرحية “زقاق المدق” المأخوذة من رواية الأديب العالمي نجيب محفوظ، ليكون النقطة الفاصلة في مسيرته.

وكان رضا ملتزما بعمله على خشبة المسرح بشكل غير عادي، حتى أنه في أحد الأيام حرص على تقديم عرض عقب ساعات من قيامه بدفن ابنته الكبرى أميمة، وهو الأمر الذي فعله أيضا عند وفاة والده.

وعلى غير الشائع عن محمد رضا، كان الفنان الراحل يمتلك قواما رياضيا، حتى أنه كان يضطر لوضع حشوة على بطنه لتمثيل دور المعلم بصورته زائدة الوزن، حتى قرر أن يقوم بتربية “كرش”، حتى يتقن الدور.

قدم الفنان الراحل محمد رضا 284 عملا فنيا على مدار خمسين عاما رسم فيها البسمة على وجوه محبيه ومن أشهر أعماله: 30 يوم في السجن – جعلوني مجرما – زقاق المدق والجريمة الضاحكة وغيرها من الأعمال.

فيلم جعلوني مجرما

فيلم سفاح النساء

مسلسل ساكن قصادي

فيلم 30 يوم في السجن


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك