تستمع الآن

عدلي القيعي لـ”في الاستاد”: “ملك وكتابة” سيعود بشعاري الشهير.. وهيثم عرابي نجح

الإثنين - ٠٥ ديسمبر ٢٠١٦

شدد عدلي القيعي، مدير التعاقدات الأسبق في الأهلي، على أنه لم يبتعد عن العمل في النادي الأهلي، مشددا على أن برنامجه الشهير على قناة النادي الفضائية “ملك وكتابة” قد يعود نهاية الشهر الجاري.

وقال القيعي في حواره مع كريم خطاب، يوم الإثنين، على نجوم إف إم، عبر برنامج “في الاستاد”: “لم أبتعد عن الأهلي، وليس معنى أنه ليس لك منصب رسمي تكون بعيدا، ولكني قررت الاتجاه للعمل الإعلامي وهو شغفي الأول، ثم حصل ظروف ولم تكتمل التجربة، وهناك كلام أنه مع نهاية الشهر سنعود على شاشة الأهلي مرة أخرى”.

وأضاف: “قلت من قبل أن 70% ممن كانوا يديرون القناة زملكاوية، وأثر هذا على مستواها، ولم أدرك مدى احتياج الأهلي للبرنامج إلا عندما توقف، وهو توقف 3 مرات، وقابلت المشرف على القناة مؤخرا في نادي الجزيرة وقلت له لا أريد العودة ولا عايز فلوسي فقط جاوبني البرنامج وقف ليه، ولم أخذ منه إجابة واضحة، وهو لا يوجد سبب غير أنه هناك ناس لها الرغبة في توقفه، ولو عملت استفتاء الآن البرنامج سيعود بقوة وينافس، وسيعود ولكن بشيء من التطوير ومع نفس فريق العمل، وسأضيف له شعار (الأهلي مش عظيم عشان بيكسب، لكن بيكسب عشان عظيم”.

وحول الفترة الماضية وتقييمه لمجلس المهندس محمود طاهر، أشار: “إدارة طاهر مرت بمراحل أولى وكان بها أولويات لم تكن تهم الجمهور، كان لها مردود صعب وسرعان ما تم ترتيب الأولويات ومن السنة الماضية الدنيا تسير في تصويب واسترد جزءا كبيرا من المردود الكروي والفريق أصبح شكله رائعا، وأضيف أيضا إليه نجاحات الألعاب الأخرى”.

وشدد: “كلنا منتمين للأهلي، ولم أكن في خندق محمود طاهر ولكن لازم أنجحه، إحنا كبرنا في السن والخبرة ولا ينفع أحد يصنفني ويقول إني تابع لفلان أو علان أنا تابع فقط للأهلي ولن أكون تابعا لشخص ما، أنا رافع شعار أن أكون دائما جزءا من الحل وليس جزءا من المشكلة.. ولو حطيت مشاعري الشخصية في عملي سأكون رجلا غير محترف وليس مخلصا وسأجدف مع الأهلي في أي مصلحة تفيده”.

وعن رفضه العمل في الأهلي تحت مسمى المتحدث الإعلامي، كشف: “وجودي حينها كان سيكون مربكا للمشهد، وأنا بحب أشتغل بألية معينة وأضع الدنيا في إطار الانتظام الشديد والمعلومة يجب أن تكون صحيحة، وهذا أسلوبي، وليس عندي مهمة قليلة أو كبيرة، مختار التتش العظيم لم يكن عضوا بمجلس الإدارة، ولكنه كان شخصية محورية ونقل لنا مبادئ الأهلي بشكل واضح”.

وعن تقييم لهيثم عرابي، مدير التعاقدات السابق، شدد: “هو كان مسؤولا عن التعاقدات ولم يكن دوره الاستثمار في الشعار مثلا، وهو حقق نجاح وكل ما تكلف به عمله إذن هو نجح، وأسباب رحيله هو يجاوب عليه وليس أنا، وهذه الفترة المشهد لم يكن مستقرا، ولكن اسم الأهلي ينجح أي حد، ومحمود طاهر الآن يصوب حاجات كثيرة ويحقق فيها نجاحات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك