تستمع الآن

حمزة العيلي لـ”عيش صباحك”: سعيد بالعمل مع الأسطورة عادل إمام

الخميس - ٠١ ديسمبر ٢٠١٦

كشف الفنان الشاب حمزة العيلي أن شخصيته في مسلسل “ابن حلال” كانت مستوحاة من إحدى المسرحيات التي عرضت في مهرجان مسرحي بفرنسا وخلال حلوله ضيفا على مروان قدري في “عيش صباحك” على نجوم إف إم.

وقال حمزة العيلي: “تلك الشخصية ظهرت من قبل في عمل مسرحي شارك في مهرجان بفرنسا، وحينما شاهد مخرج مسلسل ابن حلال الشخصية قرر أن يظهر في المسلسل كخط إنساني في المسلسل، وللعلم الشكل الذي خرج به الدور في المسلسل كان أخف بكثير من الذي ظهر على المسرح”.

وأوضح العيلي أن الفنان الذي يسعى لإتقان دوره يجب عليه خوض فترة معايشة، مضيفا “تعاملت مع أشخاص متأخرين ذهنيا وجلست معهم لفترة حتى أكون ملما بما يتطلبه دور مسكر في ابن حلال”.

مسرح مصر اسكتشات

وأتم حمزة العيلي حديثه، بالكلام عن المسرح “المسرح هو عشقي، وفي أوروبا هو أهم من السينما، ولكنه حاليا في مصر لا يحصل على حقه. المسرح يعاني من مشكلة وهي أنك تظل تعمل لشهور حتى يتم العرض في يومين أو ثلاثة وفي مهرجان أو ما شابه ليراك عدد قليل، مجهود مسرحية يكفيك للعمل في ثلاث مسلسلات.

وقال الفنان الشاب: “حينما جاءني ورق دوري في مأمون وشركاه قبل بدء تصوير العمل بيومين وفي ظل انشغالي بتصوير عملين أخرين في نفس التوقيت حتى أنني كنت أتوجه من موقع تصوير لموقع أخر، إلا أنني لم أفكر ولو لثانية في الاعتذار، هي بمثابة فرصة لا تعوض للعمل مع الأسطورة عادل إمام والمخرج الكبير رامي إمام”.

حمزة العيلي في مسلسل مأمون وشركاه

مسلسل 7 أرواح

وتطرق حمزة العيلي لدوره في مسلسل 7 أرواح، مؤكدا أنه كان جديدا للغاية عليه أن يقوم بأداء شخصية مثل عصام أرنبة، الشاب الشقي الذي يقوم بتثبيت الناس في منطقته والحصول على ما يريده منهم عنوة.

وأضاف “أرى أنني محظوظ بالعمل مع خالد النبوي، أنا محظوظ بشكل عام لأنني عملت مع الكثير من النجوم الكبار، على الرغم من صعوبة الوقوف أمام هؤلاء النجوم، كونك دائما تكون مطالبا بأن تؤدي بأقصى ما لديك حتى تجاريه على الأقل”.

ويرى حمزة العيلي أن العمل مع مخرج يقوم “بالشغل على الممثل” أفضل بكثير من نقيضه، حيث أن الإحساس بوجود مخرج مهتم بالممثل ويعطيه التوجيهات يكون أفضل بكثير من الذهاب لموقع التصوير والعمل ثم المغادرة.

وأكمل “أحب الأدوار المعقدة لأنها تساعدني على إبراز قدراتي، الأدوار السطحية لا تحتوي على الحبكة أو المقومات التي تساعد الممثل على تقمص الحالة والأداء بقوة، كلما كانت الشخصية بها عمق ولها أبعاد، كلما كان الممثل متحمسا للقيام بها”.

ويمتلك العيلي مجموعة من الأدوار المميزة على الصعيدين الدرامي والسينمائي، حيث شارك في أفلام “إكس لارج” و”الجزيرة 2″ و”على جثتي”، ومسلسلات “ابن حلال” و”رقم مجهول” و”الكبير أوي” و”شربات لوز” و”مأمون وشركاه” و”7 أرواح”.

يذكر أن انطلاقة حمزة العيلي الحقيقية كانت في عام 2009، بمشاركته في العمل المسرحي “قهوة سادة” والذي كان بطولة مجموعة من الشباب ولاقى نجاحا كبيرا.

وحمزة العيلي مولود في المملكة العربية السعودية عام 1983، وتخرج من كلية الحقوق بجامعة بني سويف عام 2007، وبدأ رحلته مع التمثيل منذ ما يزيد عن 13 عاما من خلال مسرح الجامعة.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك