تستمع الآن

“بنشجع أمهات مصر” يناقش أزمة “السواقة “.. ومستمعون:الارتجال هو سيد الموقف

الثلاثاء - ٠٦ ديسمبر ٢٠١٦

ناقشت رنا خطاب عبر برنامجها “بنشجع أمهات مصر”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، أزمة السواقة في شوارع مصر وهل قيادة الرجل أفضل من قيادة المرأة.

وقالت رنا في مستهل حلقتها عن سواقة السيدات: “هناك دراسة بريطانية تقول إن الستات أكثر مهارة في المهام التي بتتعلق بالالتزام والسرعة وتجنب الحوادث والأخطاء القاتلة، بالإضافة إلى أنهم أقل عرضه للوفاة خلف عجلة القيادة، وشددت الدراسة على أن السيدات يمتلكن مهارة في القيادة وخصوصا في الطرق السريعة عكس الرجال”.

وانصبت تعليقات المستمعين على حالة القيادة في مصر بشكل عام والعشوائية التي يعاني منها الشارع المصري، فمثلا علق مستمع ويدعى “يوسف” : “للأسف إحنا بنسوق بالصدفة، سلوك الناس تغير بشكل كبير في السنوات الأخيرة، وتحدثت مؤخرا مع سائق ميكروباص وقال لي إن هذا عملي والمفروض أكون رقم واحد فيه، ولازم أشعر بقيمتي في الطريق وأكون في الصدارة وكل الناس تخاف مني، وحقيقة ما يفعلونه معنا مقصود، ولازم نشتغل على السلوك في الشارع المصري ومحتاجين علاج نفسي، والسواقة داخل القاهرة عاملة ضغط عصبي كبير علينا جميعا، وعندنا قوانين جميلة ولكن المهم التطبيق”.

اقرأ أيضا.. بنشجع أمهات مصر..التشاؤم يزيد من فرص الوفاة بأمراض القلب

وأضاف: “في الخارج يضعون نقاطا سلبية على الرخصة، ولو ذهب الشخص لمقابلة عمل مثلا يرى رخصته أولا وهذا يؤثر عليه لأنه في نظره شخص غير ملتزم في السواقة إذا لن يلتزم في عمله، فالناس أصبحت تخاف جدا، وحتى استخراج رخصة في الخارج سعرها كبير جدا لذلك لا يخرجها إلا من يحتاجها بالفعل”.

وشدد: “أقول للسيدات سوقوا ولا يهمكم ولكن عندي نصيحة ياريت تركنوا بسرعة ولا تأخذوا اليوتيرن من ثالث حارة ولا تقفوا في وسط الطريق فجأة”.

بينما شدد محمد هنداوي: “محتاجين نعمل توعية مثلما حدث في توفير الطاقة وتغيير اللمبات مثلا، بشوف حاجات في السواقة تجنن، لأني عشت في أمريكا فترة من عمري، وفيه بديهيات سواقة لا ننفذها في مصر، لماذا لا نعمل قناة تليفزيونية معينة لتثقيف الناس في جمع المجالات من ضمنها السواقة وأداب الأخلاق وأشياء كثيرة نفتقدها هذه الأيام، ونخاطب الناس على جميع المستويات التعليمية المختلفة، لا يصح نجد شخص جالس في بيته تأتي له الرخصة وتنزل أو ينزل يجرب في الناس، لازم عقاب لأي مخطئ وبصورة رادعة حتى لا يتكرر مرة ثانية، ونفسنا نشوف عودة الدوريات الراكبة وأناشد المسؤولين في الداخلية إعادتها مرة أخرى”.

وأشار عمرو: “عملية السواقة في مصر ليست فنية، الارتجال في السواقة هو أسلوبنا، ولا نتبع أساسيات السواقة، وأما ما يقال أن السيدات يسوقن بشكل سيئ فأرى الأمر متعادل لأن هناك نسبة من الرجال يسوقون بشكل أسوأ الحقيقة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك