تستمع الآن

“للرجال فقط” يعلن الثامن من نوفمبر عيدا قوميا للرجل المصري

الثلاثاء - ٠٨ نوفمبر ٢٠١٦

قرر الثنائي أكرم حسني وكريم الحميدي، الإعلان عن تكريم أفضل رجل في العالم، وهو الرجل المصري، عبر جعل اليوم 8 نوفمبر عيدا للرجل المصري، ومنحه جوائز خاصة به، على غرار أعياد المرأة الكثيرة.

وقال أكرم وكريم، في مستهل برنامجهما “للرجال فقط”، على نجوم إف إم، يوم الثلاثاء: “الستات بيزعلوا لما بنتكلم عنهم، واليوم سنجعله تكريما وعرفانا وتقديرا منا للرجل المصري اللي مستحمل كثيرا وشايل وساكت وتتجمع عنده مشاكل البيت وساكت وراضي”.

وأضافا: “اليوم سنقرره عيدا للرجل المصري، المكبوت واللي بيلف ويدور في الساقية وقادر يعوم مع الجنيه، الرجل الأفضل في العالم، وفي تقديري كل يوم ثلاثاء يكون عيدا وإجازة ونترك الستات ينزلوا يروحوا ويتسحلوا في المواصلات، يوم نحتفل به على الكنبة”.

وشددا: “اليوم سيكون معنا تكريمات للرجل المصري، وسنصنفها كالتالي (جائزة أكثر تحمل)، (جائزة ظبط النفس)، (جائزة خليني ساكت)، (جائزة عن مجمل الأعمال) وهذه للرجل المتزوج أكثر من امرأة فهو في كل بيت له بصمة”.

وقال أول متصل “كريم”: “كل سنة وإحنا طيبين، ولا يصح أن نكتفي بيوم واحد ليكون عيدا لنا هذا قليل، وممكن أمنح نفسي لقب (أكبر ثلاجة)، أنا من أتباع مدرسة الخناقة تبدأ فالثلاجة تشتغل، وفيه فن عند الستات اسمه فن بداية الخناقات وهي مدرسة واحدة، والمهم معرفة كيفية الهروب، وممكن تهرب إنك تنشغل في التليفزيون أو في أي حاجة وهذا يحرق دم الستات أكثر وهو المطلوب، وإحنا اللي مظلومين في هذا البلد وليس هن، وإحنا بنراعيهم في كل حاجة وهم لا يراعوننا إطلاقًا”.

فيما شدد “حسام”: “المفروض الأسبوع يكون أعياد للرجل، إحنا كتر ألف خيرنا أنا نموذج بطلع في الثامنة صباح أرجع 12 بليل ولكي ينفع أكون نفسي وأتزوج وياليته نفع في الآخر، وما زلت في مرحلة الخطوبة، إحنا بنتكلم 23 ساعة في اليوم وتسألك طيب والساعة الـ24 بتعمل فيها إيه، من يومين مثلا خلصت بدري وذهبت لأصدقائي وكنت مستمع جدا ولكن بعد القعدة بدأ النكد طبعا، وأريد جائزة (جهاز الردع) أو ما أجد المشكلة أشغله، مثلا هي كتبت تعليق على الفيسبوك لم يعجبني ولم أعلق عليه في حينها وخزنته لوقت الردع المناسب”.

وأضاف طارق “الراجل عايز واحدة تفهمه أكتر ما تحبه، على سبيل المثال أنا عايزك يا ستي تحكيلي وتقوليلي كل الي عايزاه، بس مش لازم أرد عليكي، بجانب إنه يجب احترام الساعة الي الراجل بيعوز يقعد فيها مع نفسه، الرجل بسيط للغاية وسهل فهمه جدا، وإذا فهمتيه والله حيدلعك وحتعيشي معاه أسعد أيام حياتك”.

وكان الختام مع أحمد حسن الذي قال “الرجل المصري بدون شك يستحق أن يكون له عيد، يكفي أننا نعود للمنزل ونأكل أي شيئ ولا نعترض بل وأننا أيضا نمتدح الطعام مهما كانت جودته، وفي النهاية أرغب أن أشيد بالبرنامج الذي يعد بمثابة تنفيس بالنسبة لنا ننتظره كل أسبوع”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك