تستمع الآن

“عيش صباحك”..الآلاف يوقعون عريضة تطالب ملكة بريطانيا بتحمّل تكاليف ترميم قصر بكنجهام

الثلاثاء - ٢٢ نوفمبر ٢٠١٦

وقع أكثر من 125 ألف بريطاني عريضة نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تطالب الملكة إليزابيث بتحمل تكاليف ترميم قصر بكنجهام التاريخي والتي تقدر بنحو 369 مليون جنيه استرليني (480 مليون دولار).

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري عبر برنامجه “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، نقلا عن صحيفة “الجارديان” فإن السلطات البريطانية كانت أعلنت، أنه سيتم قريبًا البدء بمشروع ترميم وصيانة القصر يستمر 10 سنوات وستيم تمويله من خلال زيادة المنحة الملكية بنحو 66%.

وأضاف أن العريضة التي انطلقت، يوم الإثنين، جذبت نحو 125 ألف توقيع حتى الآن، وهي تطالب العائلة الملكية بتحمل التكاليف من أموالها الخاصة.

ونقلت الصحيفة عن مارك جونسون، صاحب العريضة، قوله “إن البلد يعاني من أزمة سكن ووزارة الصحة تعاني أيضاً من أزمة وهناك إجراءات تقشف في قطاعات كثيرة والآن تأتي الأسرة المالكة لتأخذ المزيد منا لدفع تكاليف ترميم القصر في الوقت الذي تملك فيه الأسرة ثروة ضخمة إنه لأمر مروع بالفعل”.

وبحسب الصحيفة، فإن الملكة تنفق نحو ثلث دخلها السنوي على الحفلات والاستقبالات والفعاليات الأخرى في حديقة قصرها.

وسيتم تمويل التجديدات بزيادة مؤقتة في المخصصات المالية التي تحددها الحكومة لتغطية نفقات الأسرة المالكة.

وقال المكتب الصحفي للأسرة المالكة، إن الأعمال الأكثر أهمية ستبدأ في أبريل 2017، وإن القصر سيبقى مفتوحا بالكامل في أثناء أعمال التجديد.

ويعد قصر بكنجهام المقر الرسمي لملوك بريطانيا، ويقع في لندن، ويعد مكاناً لجل الأحداث المتصلة بالعائلة البريطانية المالكة، ومكاناً لانعقاد عديد من الاجتماعات وزيارات قادة الدول، إضافة إلى كونه نقطة جذب سياحية رئيسة.

ويضم القصر الآن 775 غرفة، بما في ذلك 19 غرفة رئيسية، و52 غرفة نوم للعائلة المالكة والضيوف، و188 غرفة نوم للموظفين و78 حماما.

والقصر غير مملوك للملكة إليزابيث، ولكنه يوضع في حوزتها بوصفها ذات سيادة.

اقرأ أيضا.. عيش صباحك..طفل إماراتي يشتري 3 لوحات سيارات بـ21 مليون درهم


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك