تستمع الآن

حسن المستكاوي لـ”في الاستاد”: أرفع القبعة لكوبر.. وهذا هو تحليلي للقاء

الإثنين - ١٤ نوفمبر ٢٠١٦

وجه الناقد الرياضي حسن المستكاوي، الشكر والتقدير للمدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني لمنتخب مصر، بعد الفوز على غانا، يوم الأحد، بثنائية نظيفة وتصدرنا مجموعتنا بـ6 نقاط، في تصفيات كأس العالم روسيا 2018.

وقال المستكاوي في تحليله للقاء مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم: “شاهدت المباراة بعينين، الأولى كمشجع مصري منفعل جدا وخايف وقلقان مثل كل المصريين، وكنت متوترا جدا ومتضايق إننا مضغوطين من بداية المباراة، والكرة كانت مع غانا طول الوقت وبيلعبوا كرة جماعية ويغيروا مراكز بشكل أكثر من رائع”.

وأضاف: “لكن بعد انتهاء المباراة، حضرت عين الناقد والصحفي، وبدأت أفكر في طريقة لعبنا، كوبر لعب صح جدا وهذا أسلوبه باستمرار، وفيه ناس لم يعجبها الأداء ولا الطريقة فهو كان حذرا جدا، وبيعمل هجمة مرتدة لكي يفوز المباراة، ولكن الكل يجب أن يعلم إنك عشان تعمل الضغط العالي لازم يكون عندك إمكانيات بدنية مذهلة وهي حاجة شاقة جدا، ولن تقدر على تنفيذها طوال اللـ90 دقيقة، وإحنا لسنا مانشستر سيتي ولا برشلونة، هو كوبر لعب بالطريقة الصح تماما، لو كان فتح المباراة كنا خسرنا برقم كبير”.

وأردف: “رأينا حذر كبير بعدم تقدم محمد عبدالشافي ولا أحمد فتحي لم يكونوا يعبرون منتصف الملعب حتى، وحتى رباعي خط الظهر واقفين بالقرب من خط المنطقة وليس بالقرب من لاعبي الوسط، لذلك الناس لم يكونوا يشعرون بوجود طارق حامد ومحمد النني، كوبر ترك غانا تستحوذ كما تشاء، ولما تفكر للفرص التي جاءت لهم فهي لا تتناسب مع حجم الاستحواذ ولم يدخلوا كثيرا للصندوق، كان عندنا صف عساكر واقفين أمام الملك بيحموه وهذا كان نجاحا للمدرب، وأيضا تغييره العبقري بأنه يسحب باسم مرسي من الفرقة، ومحمد صلاح لعب رأس حربة من خارج الصندوق، وهذا تغيير مؤثر، هم أرهقونا في الشوط الأول، وهذا هو الهدف من الضغط العالي”.

وشدد: “لولا ركلة الجزاء التي أحرزها محمد صلاح كانت المباراة خرجت تعادل، الأداء ليس جيدا لأنه ناقصه الهجمة المرتدة مش بتتعمل صح، فيه فرق بتلعب بهذه الفلسفة مثل أتلتيكو مدريد مع سيميوني وكونتي عندما كان مع إيطاليا والآن تشيلسي، الهجوم المضاد ينفذ كما يقول الكتاب، لازم كوبر يطور لاعبي مصر ويفهموا نعمل إيه عندما نمتلك الكرة، دافع كما تريد يا كوبر طالما سنفوز، ولكن طور هجومنا المضاد، وستجد منتخبات أخرى عندها حلول وسرعات أكبر مننا ستضرب طريقتك”.

وأتم: “جمهورنا كان رائعا ونقل المباراة كان شيك جدا، وفزنا على فرقة قوية جدا كل أعضاءها محترفين، أرفع القبعة لكوبر، فهو نجح في مادة فصل مواجهة الأقوياء”.

اقرأ أيضا.. أبوريدة لـ”في الاستاد”: وضعنا أول أصابع لنا في كأس العالم.. والجمهور سيعود قريبًا

اقرأ أيضا.. صفحات “الكوميكس” تحتفل بانتصار مصر على غانا بطريقة ساخرة


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك