تستمع الآن

أغاني كسرت الدنيا..”المال والبنون”..التتر الذي صنع نجومية حنان ماضي

الإثنين - ٢٨ نوفمبر ٢٠١٦

رغم أن سلسلة “أغاني كسرت الدنيا” تركز على الأغاني التي تم إصدارها عبر ألبومات غنائية لاقت نجاحا باهرا، ولكن أغنية تتر النهاية لمسلسل “المال والبنون” بالتأكيد تستحق أن تتواجد في قائمتنا لما لها من صدى وحب وعشق في قلوب المستمعين.

لم تكن حنان ماضي مغنية مشهورة قبل مشاركتها في غناء هذا التتر “المال والبنون” الذي عرض في التسعينيات من القرن الماضي وحقق نجاحا كبيرا. وروت حنان كيفية دخولها عالم الغناء في إحدى القنوات الفضائية حيث قالت: “كنت عازفة كمان في فرقة الموسيقار الكبير عمر خيرت، وكل طموحي أن أكون معيدة في المعهد ولم أفكر مطلقا أن أكون مغنية، وطلب مني الموسيقار الكبير أن أبدأ بروفات أغنية (زي الهوى) إلى أن يأتي المطرب علي الحجار.. وبعد حضوره وسماعه لصوتي أصر على أن أشاركه غناءها وتسجل التتر معه”.

ويحفظ الكثيرون عن ظهر قلب كلمات نهاية مسلسل “المال والبنون” التي كتبها سيد حجاب وألحان وتوزيع الموسيقار ياسر عبدالرحمن لكن في الحقيقة كلمات تتر النهاية الأصلية تم تعديلها وما استمعنا إليه هي كلمات أخرى أعاد كتابتها سيد حجاب.

وهذا ما أكدته حنان ماضي في حديثها للقناة نفسها:”كانت الأغنية أيضا مع الفنان علي الحجار وألحان زوجي، وكان الكلام مختلفا عما ظهر عليه واشتهر به، كانت كلمته تقول (دنيا غرورة دنية زي الحنش شرانية، ياريتنا نأمن أذاها ونعيش سوا في صفو نية) ولما سمعها ممدوح الليثي انفعل جدا وقال هذا كلام سيئ غيروه بسرعة، ثم عدنا وغيرناها حتى وصلت لما هو معروف حاليا لكل الناس”.

وكان الشاعر الكبير سيد حجاب قد كشف أيضا في تصريحات سابقة سبب تغيير كلمات تتر نهاية مسلسل “المال والبنون”، حيث قال إن الراحل ممدوح الليثي، رئيس قطاع الإنتاج باتحاد الإذاعة والتليفزيون آنذاك، رفض كلمات الأغنية التي كتبها في البداية لتتر نهاية المسلسل، وذلك بسبب أنها تظهر أن الشعب المصري يعيش حالة من القهر والظلم وأنهم ليسوا سعداء، ولهذا السبب تم تغيير كلماتها التي اشتهرت بها والجمهور يحفظها.

تابع أيضا – أغاني كسرت الدنيا..”كركشنجي”..الأغنية التي فشل عبدالحليم في غنائها

وكانت كلمات الأغنية قبل تغييرها “يا دنيا ولا حدي ضهري ليكي ولا أعيش بقهري، ياما نفسي يصفا لي دهري، وترجعي حقانية، لأ يا دنيا أجري غُري غيري ولعبيه وضُريه أما أنا رغم كُري، نفسي عفيفة وغنية”.

أما التتر الذي نعرفة جميعا تقول كلماته “أحلامي تصلبلي ضهري، ويروق ويصفالي دهري، ويلالى زهري وجوارحي لكل ناسي وليا، يا دنيا مهما تغري غيري مسيرك تمري، وبعد مري تسري نفسي العفيفة الغنية”.

يذكر أن حنان شكلت ثنائيًا ناجحًا مع زوجها ياسر عبدالرحمن، ولمعت خلال فترة التسعينات، وقدمت عدة ألبومات ناجحة مثل: (عصفور المطر)، (ليلة عشق)، (إحساس)، و(شباك قديم).. كما قدمت أغنية تترات عدة مسلسلات مثل: (الوسية) 1990، (المال والبنون) 1993، (قصة الأمس) 2008 وغيرها.

وقررت الفنانة حنان ماضي العودة للساحة الغنائية مرة أخرى بعد غياب طويل، عبر طرح كليب أغنيتها الجديدة التي تحمل اسم “حنين لماضي”، عبر موقع “يوتيوب”.

وقالت الفنانة الكبيرة عن عودتها: “أنا لم أختف بإرادتي ولكن الأمور كانت معي قدرية لم أكن مخططة لشيء كله بيد ربنا، ولم أندم مطلقا، والقرار الآن أيضا لم أحسبه، والتقييم الآن مختلف، وأنا لم أحب الغناء من أم كلثوم وفيروز ولكن عشقته من صفاء أبوالسعود وعايدة الشاعر وليلى نظمي والثلاثي المرح، لأن أغانيهم كانت خفيفة وتجذب الأطفال في هذا الوقت والأغاني اللي كان فيها بيانو”.



مواضيع ممكن تعجبك