تستمع الآن

كريم درويش لـ”في الاستاد”: استضافة مصر لبطولة العالم للاسكواس حدث مهم وفريد

الإثنين - ٣١ أكتوبر ٢٠١٦

أعرب كريم درويش، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة العالم للإسكواش التي يستضيفها نادي وادي دجلة، خلال الفترة من 25 أكتوبر الجاري، وحتى 4 نوفمبر المقبل، عن سعادته بالنجاح الذي حققته البطولة في الأدوار التمهيدية واشتعال المنافسات مبكرًا.

وقال درويش في حواره مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم: “البطولة تعد من أكبر وأهم بطولة في العالم للاسكواش وتقام كل سنة في دولة، ومصر كان لها الشرف استضافة الحدث هذا العام وهو حدث رائع وفريد، ومصر لم تستضف بطولة بهذا الحجم منذ 10 سنوات، ولدينا 160 لاعبا مشاركين بها ولم يعتذر أي لاعب عن عدم الحضور والمنافسات بها قوية جدا”.

وعن فرص اللاعبين المصريين المشاركين في البطولة، أبرز: “صعب إنك تقول أن من سيفوز بالبطولة لاعب مصري، ولكن هذا الأقرب، هناك منافسات قوية جدا ممثلة في لاعبي إنجلترا وفرنسا، وأتمنى بالطبع أن يتوج بها مصري”.

وشدد على أن نظرة الاتحاد الدولي لمصر ستتغير تمامًا بعد هذه البطولة التي تعتبر رد على سحب بطولة العالم من القاهرة العام الماضي، مؤكدًا أن هذه البطولة ستساعد في تنشيط السياحة من جديد من خلال دعاية أبطال العالم للقاهرة.

وأكد: “المصريون متألقون، حيث تأهل لدور الـ8 كلا من رامي عاشور ومحمد الشوربجي وكريم سامي، وأتمنى وجود 4 أو 5 لاعبين آخرين في دور الـ8”.

وتطرق درويش للحديث عن احترافه للعبة وحفاظه على لقب الأفضل عالميا، قائلا: “بدأت لعب الاسكواش احترافيا من سنة 99، وكان حلمي أكون رقم واحد على العالم وكنت بلعب في السنة من 15 إلى 20 بطولة، و2003 كنت في (التوب 10) ثم تحسنت تدريجيا حتى وصلت لرقم واحد في 2009، ولكي تصل لهذ المكانة عليك أن تظل سنة كاملة دون خسارة من أي منافس، والاسكواش مثل الدوري وكل ما تجمع نقاط أكثر يكون ترتيبك أفضل، وكل ما البطولة زادت جوائزها المالية كانت نقاطها أفضل، وهناك 7 بطولات عالمية أخرى مثل الجونة وقطر وهونج كونج وغيرهم، وجوائز الرجال في بطولة العالم الحالية 350 ألف دولار”.

وأردف: “في الفترة الأخيرة الإعلام سلط الضوء على اللعبة وأصبح عندنا أبطال كل يوم في الرجال والسيدات وأحيي الإعلام على هذا طبعا والدنيا بتكبر يوما عن الآخر، وعمرنا ما نقارن نفسنا بالكرة فهي اللعبة الشعبية الأولى في العالم، وفي آخر 5 سنوات إحنا محتكرين اللعبة، الاسكواش المصري حالة غريبة غير موجودة في أي مكان في العالم”.

واستطرد: “الأهم في لبعتنا هو الاحترام، في الرياضة لما تكون محترف تنسى السن والتاريخ وكل من يقف أمامك لاعبين يجب احترامهم”.

وعن ما يميز الاسكواش في مصر، شدد: “مدرستنا في مصر أننا نعتمد على الموهبة والذكاء وكيفية تنميتها، عكس إنجلترا يعتمدون على اللياقة أولا وأنه يرهق خصمه حتى يحصل على أكبر عدد من النقاط”.

وعن خطة اللاعبين المصريين الفترة المقبلة، أشار: “بعد بطولة العالم سيسافرون لبطولة قطر ثم ماليزيا وبعدين هناك إجازات رأس السنة والكل يأخذ إجازة في هذه الفترة، ثم الاستعداد لبطولة العالم في يناير المقبل في إنجلترا”.

وأشاد درويش، باللاعب رامي عاشور، قائلا: “هو (ميسي الاسكواش) وهو لاعب رائع ولكنه يصاب كثيرا، رغم أن مستواه يؤهله ليكون رقم واحد على العالم في اللعبة، ولكن الاسكواس لعبة عنيفة جدا وناس كثيرة لا يشعرون بذلك، ناس تتدرب 5 أو 6 ساعات في اليوم وراحة لمدة يوم واحد فقط، ولو جسمك غير جاهز جيدا ستصاب بالتأكيد، ورامي عمل رباط صليبي وهو صغير وأثرت عليه جدا ومع الجهد الكبير تؤثر عليه بالطبع”.

اقرأ أيضا.. حسام البدري يوضح لـ”في الاستاد” حقيقة طلب التعاقد مع نجم الزمالك


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك