تستمع الآن

“في الاستاد” عصام الحضري: الشناوي لم يهرب وعلى لاعبي الزمالك عدم الاستسلام

الإثنين - ١٧ أكتوبر ٢٠١٦

رفض عصام الحضري، حارس مرمى منتخب مصر ووادي دجلة، التلميحات التي اتهمت أحمد الشناوي، حارس الزمالك، بادعاء الإصابة أمام صن داونز الجنوب أفريقي للهروب من اللقاء عقب الخسارة القاسية بثلاثية نظيفة، في المباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا.

وقال الحضري في مداخلة هاتفية مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم: “هناك في عالم كرة القدم حاجة اسمها توفيق وعدم توفيق، لكن دعونا ننسى كلمة ادعاء الإصابة وهذه الأمور التي نسمع عنها في الإعلام، كان من الممكن أن يبتعد عني التوفيق مثلا في مواجهة الكونغو ويخرج الإعلام والجمهور لمهاجمة الجهاز الفني على مشاركته لي، وأيضا هناك من قال إن الشناوي كان محطما لعدم اللعب مع المنتخب، ولكن هذا كلام غير منطقي أيضا، فلاعبي الأهلي لم يشارك منهم سوى لاعب واحد فقط وعادوا لناديهم وتألقوا، محمود كهربا أيضا عاد لناديه الاتحاد السعودي وتألق وأحرز هدفا، في النهاية كما قلت ما حدث للشناوي هو حالة توفيق وعدم توفيق”.

وأضاف: “ولكن هذا ليس وقتا للجدال من الأساس، نصيحتي لكل لاعبي الفريق الزمالك ألقوا وراء ظهوركم ما حدث، هي مباراة وخسرتها، الزمالك أمامه مرحلة صعبة واللي يقدر يطلع الفريق منها هو الجهاز الفني واللاعبين والإدارة، ليس أحد آخر، أمامهم 4 أيام يخرجوا نفسهم من هذه العقبة ويقولون إنهم كسبوا المبارة الماضية ولازم يكونوا هادئين ومركزين وفيه روح وإصرار أكسب اليوم لكي أحصل على كأس أفريقيا، الكرة مفيش فيها يأس، واليأس يا يجعلك ميتا أو تخرج كل ما لديك، انسوا مين كان سيئا أو غير موفق أو مين مخطئ أو أحرز هدفا في نفسه، انسوا وفكرو افي الجديد، وعلى الإعلام أن يقف خلفهم ويجهزهم نفسيا للمباراة، نادي الزمالك هو مصر الآن”.

وحول حفاظه على مستواه حتى الآن، كشف الحضري: “أنا بعتبر نفسي لم أعمل أي شيء، وكل يوم أدخل الملعب وكأني لسه بادئ من أول يوم وكل معسكر أعتبره أنه أول مرة لي، وحتى مع نادي وادي دجلة، وصولنا للمونديال هو هدفي الوحيد الآن، لأنه سيفرق مع مصر في حاجات كثيرة جدا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك