تستمع الآن

عيش صباحك.. كيف يتفادى الزوجان الأثار السلبية لفقدان لغة التواصل

الأحد - ٣٠ أكتوبر ٢٠١٦

حددت الدكتورة سالي الشيخ استشاري الطب النفسي وخبيرة العلاقات الأسرية، بعض العوامل التي تدل على فقدان لغة التواصل بين الزوجين وكيفية تفادي أثاره السلبية، خلال حلولها ضيفة على مروان قدري في “عيش صباحك” على نجوم إف إم.

وقالت “هناك علامات تدل على فقدان لغة التواصل بين الزوجين، أهمها الهروب من الطرف الأخر، على سبيل المثال عدم الرغبة في العودة إلى المنزل أو التواجد في المنزل مع الانشغال بشيء أخر مثل الموبايل أو مشاهدة التلفاز أو قراءة كتاب. لذلك دائما ما نطالب الطرفين بضرورة تخصيص وقت في اليوم يتشاركان فيه لفعل أي شيء”.

وتابعت سالي الشيخ “مشاكل التواصل لا علاقة بها بمدة العلاقة وطولها أو قصرها، ولكن المشكلة دائما ما تكون فيما يخص نمط حياة الطرفين. هناك شركاء يعيشون سويا منذ 15 و20 عاما دون أن تكون هناك أي مشكلة في التواصل، وأحيانا تأتيني حالات عقب عام أو عام ونصف فقط زواج”.

وأوضحت سالي الشيخ أن هناك فرق كبير بين شخص يفتقد لغة التواصل وبين شخص شخصيته هادئة ولا يميل للكلام الكثير أو يعاني من الخجل الاجتماعي، ولذلك يجب على الطرف الثاني أن يسأل نفسه أولا هل هو على استعداد للتعامل معه، وبناء على إجابة تلك السؤال يقوم بتحديد مصير العلاقة منذ البداية.

وأضافت “لذلك دائما ما نشدد على ضرورة جلسات تهيئة ما قبل الزواج، والتي يكون الهدف منها أن نطلع الطرف الأخر على شخصية شريكه، وأن نضع سويا الحلول أو الأسس التي يجب التعامل وفقها وكيفية التعامل مع شخصية الشريك، كما أنه لا يجب بالضرورة أن يكون هناك اهتمامات مشتركة ولكن يجب على الأقل إظهار الاحترام لاهتمامات الشريك، على سبيل المثال قد يكون هناك طرف مهتم بكرة القدم والأخر لا، قضاء عشر دقائق فقط في متابعة مباراة معه لها أثر إيجابي، أو على أقل تقدير سؤاله عن النتيجة، المقصود بذلك هو فقط إظهار الاهتمام”.

وشددت سالي الشيخ على أن أسوأ ما يمكن للشريكين فعله، هو إقحام أشخاص من الخارج وتحديدا الأهل في المشاكل التي تنشب بينهما، مؤكدة على أن الأهالي يظل دائما بداخلهم غضب ومشاعر سلبية تجاه الطرف الأخر.

وأتمت سالي الشيخ “ربما يكون من الصعب للغاية أن يتغير الشخص ويتخلى عن أشياء في شخصيته تم بنائها خلال سنوات، ولكننا نعمل دائما على أن نجعل الشريكين يتكيفان على شخصية بعضهما البعض وزيادة معدل تقبل الأخر”.

اقرأ أيضا – عيش صباحك.. 4 قواعد تساعد على التواصل الصحي بين الزوجين

اقرأ أيضا – عيش صباحك..التوعية قبل الزواج مهمة لنجاح العلاقة

 

ا


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك