تستمع الآن

داليا مصطفى: الكبريت الأحمر “هيكسر الدنيا”.. و”مسرح مصر” عبارة عن “اسكتشات”

الخميس - ٠٦ أكتوبر ٢٠١٦

توقعت الفنانة داليا مصطفى، أن يحقق مسلسلها الأخير والذي يعرض الآن على شاشات التليفزيون “الكبريت الأحمر” نجاحا كبيرا، مبررة في نفس الوقت قلة أعمالها السينمائية.

وقالت داليا في حوارها مع هند رضا عبر برنامج “محطة النجوم”، يوم الخميس، على نجوم إف إم: “أخر أعمالي ويعرض الآن مسلسل (الكبريت الأحمر)، وواثقة إنه هيكسر الدنيا، لأن الورق مكتوب بشكل رائع الدكتور عصام الشماع كاتب سيناريو متقن، وهو مسلسل رعب وبه حبكة درامية ستجذب كل من يشاهده من أول حلقة، وأداء الممثلين أيضا قوي جدا سواء هاني عادل أو أحمد السعدني أو ريهام حجاج أو الفنان القدير عبدالعزيز مخيون، واسم المسلسل نابع من مادة تستخدم في السحر بهذا الاسم”.

ونفت ابتعادها عن السينما بسبب قلة الأجر الذي يعرض عليها، موضحة: “فيه أعمال سينمائية كثيرة قدمتها ولم أتقاض أجرا كبيرا، أنا أقبل الدور مادام أنا مقتنعة به، ولكن أرفض فورا (الأعمال العبيطة)، وبشتغل بمزاج جدا”.

مخرج “الكبريت الأحمر”

وأجرى مخرج عمل الكبريت الأحمر، سيف يوسف، اتصالا بالبرنامج، وحرص على توجيه التحية للفنانة داليا مصطفى، قائلا: “اليوم كنت أقول لها إن هذا أول تعامل بيننا، وأنا كنت بحبها كممثلة، والآن أحببتها كفنانة وإنسانة”.

وعن العمل، أبرز: “أي عمل يشجع المخرج على تقديمه هو الورق، فالطرح مختلف جدا وفي هذه المواضيع بيكون هناك شعرة إننا نكون مضحكين أو صادقين، الورق كان واقعيا جدا وتشعر أنك تراه أمامك، فيه معنا ممثلين رائعين ويبذلون أقصى ما عندهم”.

وبشأن تكريمها مؤخرا في بعض المهرجانات ومدى حبها لهذا الأمر، أوضحت: “أذهب للمهرجان بناء على قوته وهل يقدم حاجة بجد حتى لو كان صغيرا، مثلا حضرت مهرجان للأطفال في المغرب وهي بلد تجنن، وعجبني أنه لسينما الأطفال والسينما القصيرة، وكنت رئيسة لجنة تحكيم كان أمرا مشجعا جدا، ولا أحب الشو الإعلامي والذهاب لكل المهرجانات التي أدعى لها، وليس تقصيرا مني، ولكني لا أشعر أن وجودي مهم أو سأضيف شيئا”.

وتطرقت للحديث عن مهرجان القاهرة السينمائي الذي سينطلق قريبا، وبشأن أبرز أزماته التي طفت على السطح مؤخرا بأن لجان التحكيم سيكون بها فنانين عرب، قالت داليا: “هو اسمه مهرجان القاهرة السينمائي وأعتقد أن الأولوية يجب أن تكون للفنان المصري، أن يكون هناك عضو لجنة تحكيم فنان عربي مفيش مشكلة، لكن كل أعضاء اللجنة من العرب لماذا؟ مرحب بهم طبعا كضيوف لكن كأعضاء لجنة تحكيم أمر أرفضه طبعا، وهذا رأي بالطبع سيغضب مني الكثير من الزملاء”.

مسرح مصر

وانتقلت داليا مصطفى للحديث عن رأيها في “مسرح مصر”، قائلة: “حرام إننا نصفنه تحت كلمة مسرح، هو مجرد اسكتشات فقط وليس مسرحًا بالمعنى المعروف، لعدم وجود رواية، فالمسرح هو الذي يقدمه محمد صبحي وعادل إمام وغيرهم”.

وتابعت أنها “تحب كل الفنانين في الفريق على رأسهم علي ربيع وحمدي الميرغني، وأنور ومصطفى خاطر”، مشيرة إلى أنها “لن تعود إلى المسرح لعدم وجود أي سيناريوهات جيدة في الوقت الحالي”.

وأردفت أنها لن تدخل عملًا مع زوجها شريف سلامة إلا إذا كان جيدًا، مضيفة: “محدش عرض علينا عمل كويس نكون فيه سوا، فيه مسلسل عرض علي أنا وزوجي ولكن لم يعجبنا إحنا الاثنين، إحنا ممثلين جيدين، ولكن ليس عشان أزواج جيدين أيضا نمثل مع بعض، عقب الثورة عرض علينا عمل يجنن كان فيه غادة عادل وعمرو واكد ولكن لم ينفذ للأسف”.

اقرأ أيضا.. فاروق فلوكس لـ”محطة النجوم”: ثلاثي أضواء المسرح كان سيقدم “مدرسة المشاغبين”


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك