تستمع الآن

هند وجيه..أول بنت حراسات خاصة معتمدة من وزارة الداخلية

الأربعاء - ٠٣ أغسطس ٢٠١٦

قالت هند وجيه، أول مدرب لياقة بدنية في مصر ولاعبة كمال الأجسام، إنها تهدف لتغيير صورة المرأة التي تخوض هذه اللعبة وأنها تضيع أنوثة المرأة.

وقالت هند في حوارها مع شريف مدكور عبر برنامجه “كلام خيف” على إذاعة نجوم إف إم، إنها بدأت ممارسة الكاراتيه وهي في الرابعة عشر من عمرها وشاركت بعدها في بطولة فازت بها باللقب.

وتابعت، أنها مارست بعد ذلك الكونج فو وجيت كيون دو، والملاكمة التايلاندية، والآيكيدو وكرة القدم.

ونوهت “وجيه” إلى أن العديد من الصالات الرياضية لم توظفها لأنها فتاة، لذا قررت العمل مع النساء الراغبات في إنقاص وزنهن والوصول للياقة بدنية جيدة.

وشددت: “أنا بلعب فيتنس عضلات بسيط مش ضخامة بحيث إنه لا يغير الشكل الأنثوي، وهذا أمر لا أحبه، والناس معتقدة إن البنت عندما تلعب حديد يبقى شكلها الأنثوي هيتغير أو فنون قتالية مثلا، ولكنها لعبة مهمة جدا بتقتل غريزة الخوف لديها وتقدر تتصرف حال تعرضهعا لأي اعتداء، الرياضة أسمها في الأول جمال أجسام قبل كمال أجسام، وتحدثت مع ناس مسؤولة وتم توفير جيم لي ونزلت أتمرن وسط الأولاد بالفعل وتأقلموا معي بعد ذلك، وأوصلت مفهوم فكرة نزول البنت للتدريب مع الأولاد بشكل عادي”.

وحول خطوتها المقبلة، أشارت: “سأنضم لنادي جولدي مع الكابتن إبراهيم سعيد لتدريب الفريق الأول (رياضة وفيتنس) وبحاول أغير المفهوم شوية في هذا المجال.. وأنا فخوة إني أكون أول بنت حراسات خاصة معتمدة من وزارة الداخلية على مستوى الوطن العربي وفتحت هذا المجال وتم اعتمادي في المنظمة الألمانية في الحراسات الخاصة، تعاملت مع ضباط شرطة وتعلمت على استخدام السلاح بشكل آمن”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك