تستمع الآن

نصائح هامة لسرعة إنقاذ مصابي حوادث الطرق

الأربعاء - ٢٤ أغسطس ٢٠١٦

وجه الدكتور ماجد الوراقي، مدير أحد المستشفيات المتواجدة بالقرب من الدائري، نصيحة للأشخاص الذين يحاولون مساعدة المصابين في أي حادث سيارة على الطريق.

وقال الوراقي في مداخلة هاتفية مع تامر بشير عبر برنامج “تربو”، على إذاعة نجوم إف إم، يوم الأربعاء، بعد عدة مكالمات لأشخاص تسببت حوادث الطرق في وفاة ذويهم: “المستشفى التي أعمل بها تغطي جزء كبيرا من الدائري حتى المعادي، وأغلب الحالات التي تصل لنا من السائقين يكونوا متعاطي مخدر الترامادول وهي آفة ومآساة أصبحت منتشرة للأسف بنسبة كبيرة، والآن لم نعد نحتاج لإجراء تحليل على السائق لاكتشاف ذلك”.

وأضاف: “المشكلة الثانية عند المواطنين أنفسهم فهم يعرضون حياتهم للخطر بشكل غريب، خصوصا في منطقة التجمع والدائري وهي أصبحت منطقة سكنية وبها الكثير من المحال، فالناس أصبحوا يستسهلون ويعبرون من نهر الطريق دون استخدام كباري المشاه، والإصابات بسبب هذا الإهمال في هذه الحوادث بتبقى صعبة جدا وتصل إلى الشلل الرباعي”.

وتابع: “نصيحتين أوجههما لكل من سمعني حاليا لو تم تنفيذهم سيساعدونا كأطباء طوارئ لسرعة إنقاذ المريض، أولا محدش يقرب من المصاب حتى تصل الإسعاف، لأن لا قدر الله نتيجة تحريكه بشكل خاطئ بتحصل عواقب صعبة، خاصة لو الإصابة في الجهاز العصبي أو النخاع الشوكي، اتركوا الأمر لرجال الإسعاف هم مدربون بشكل جيد على التعامل مع مثل هذه المواقف، والمسألة التانية إن الناس تشكو من تأخر وصل الاسعاف لمكان الحادث، ولكن هذا بسبب توقف الطريق بالطبع، بسبب الناس الذي يقفون حول الحادث بيصوروا أو بيتفرجوا أرجوكم كفاكم سلبية في مثل هذه المواقف”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك