تستمع الآن

زيارة الفضاء أصبحت متاحة للسياح بـ250 ألف دولار

الأربعاء - ١٠ أغسطس ٢٠١٦

حصلت شركة “فيرجن جالاكتيك” المملوكة لرجل الأعمال الشهير ريتشارد برانسون، على رخصة الطيران السياحي إلى الفضاء، من إدارة الطيران الفيدرالي الأمريكي، وفقا لما نشره موقع “ترافيل ويكلي”.

وبحسب الخبر الذي قرأه مروان قدري في برنامج “عيش صباحك” أصبح بالإمكان القيام برحلة إلى الفضاء ومشاهدة كوكب الأرض من خارج غلافه الجوي بحلول عام 2017، ومقابل 250 ألف دولار أمريكي، فور تأكد إدارة الطيران الفيدرالي من تطبيق كافة اشتراطات السلامة للمركبة.

وسترسل الشركة زبائنها إلى الفضاء عن طريق المركبة “سبيس شيب 2″، والتي تتسع لست ركاب وطيارين، وإن لم تكن الشركة قد أعلنت إلى الأن عن موعد محدد لرحلتها الأولى، رغم قيام 700 شخصا بحجز أماكنهم.

وسترتفع المركبة في الجو لنحو 100 كيلو متر، وهو الارتفاع الكاف لمغادرة الغلاف الجوي ورؤية الشكل الكروي لكوكب الأرض، كما تضمن لرواد الرحلة وخوض تجربة انعدام الجاذبية.

يذكر أنه في عام 2014، قامت شركة “فيرجن جالاكتيك” بتجربة أول مركبة من هذا النوع في الصحراء الأمريكية، وهي التجربة التي أسفرت عن تحطم المركبة ومقتل أحد طياريها وإصابة الأخر بجروح خطيرة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك