تستمع الآن

بنشجع أمهات مصر..فتاة مصرية تحمي البيئة بمشروع مربح

الأحد - ٢٨ أغسطس ٢٠١٦

كشفت رانيا رفيع، صاحبة مشروع لإعادة تدوير الأكياس البلاستيكية، عن اختيارها لهذا المجال تحديدا للعمل فيه بسبب خطورتها، وذلك خلال حلولها ضيفة على رنا خطاب في “بنشجع أمهات مصر” على نجوم إف إم.

وقالت رانيا رفيع: “أصعب ما يمكن إعادة تدويره هي الأكياس البلاستيكية، لصعوبة جمعها والحفاظ على قوامها”.

وتابعت رانيا: “قررت العمل في تدوير الأكياس البلاستيكية فقط كونها أخطر المخلفات على البيئة، وتأثيرها عليها مدمر”.

وأضافت “الأكياس البلاستيكية تحتاج ما يقرب من 500 إلى 1000 عام لتتحلل بشكل كامل، وهو ما يجعل أثرها المدمر للبيئة مستمرا ويدوم”.

وأتمت رانيا رفيع “نستخدم الأكياس في صنع حقائب للسيدات وحقائب ظهر سهلة التنظيف بفضل ملمسها الذي يجعل المياه فقط كافية لتنظيفها”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك