تستمع الآن

رئيس تحرير الأهرام الرياضي: بطل الجودو المصري أظهر إنكساره بشكل فج

الإثنين - ١٥ أغسطس ٢٠١٦

  يؤمن خالد توحيد الناقد الرياضي ورئيس تحرير الأهرام الرياضي، بأن التخصص في رياضات معينة يحقق التفوق النوعي ويكسر هيمنة الدول الكبرى “أمريكا وروسيا والصين” على الألعاب الأولمبية.

وقال توحيد خلال حلوله ضيفا على مروان قدري في “عيش صباحك” على نجوم إف إم :”الأن باتت أغلب الدول تركز على التفوق في رياضة معينة، حيث أن إمكانيات المنافسة في 40 لعبة لا تتوفر سوى للدول العظمى”.

وأعلن توحيد عن اكتشافه المبهر لقرية في محافظة المنوفية المصرية، لا يتذكر اسمها، يجيد الغالبة العظمى من سكانها ممارسة المصارعة الرومانية.

وعن أزمة ملابس لاعبتي منتخب مصر للكرة الطائرة الشاطئية، تابع توحيد “الأمور في مصر باتت تنظر بمنظور غريب للغاية، فبدلا من تشجيع الفتاتين في أول مشاركة مصرية على صعيد تلك الرياضة، يتم السخرية منهما والهجوم عليهما”.

وأضاف توحيد “ثقافة دعم البطل الرياضي لا تزال غير موجودة في مصر، حتى أننا إلى الآن لا نعلم ماذا سيحدث مع الرباعة سارة سمير الفائزة ببرونزية رفع الأثقال، والتي لم يشفع لها تشريفها لمصر في محفل عالمي مثل الأولمبياد وتم حرمانها من أداء امتحان الثانوية العامة”.

وعن مواجهة بطل الجودو إسلام الشهابي لنظيره الإسرائيلي، أضاف توحيد “اللقطة الأسوأ بالنسبة لي كانت حينما تعرض (للإيبون) الثاني وظل مستلقيا على ظهره لما يقرب من 12 ثانية، لأنه بتلك اللقطة أظهر انكساره وانهزامه بشكل فج”.

وأوضح خالد توحيد أن الشهابي كان منشغلا بماذا سيفعل عقب المباراة، ولم يكن تركيزه منصب على المواجهة، كما أنه انشغل قبل المباراة بأحداث فرعية بسبب غياب التنسيق داخل المنتخب.

وشدد خالد توحيد على ضرورة اتخاذ قرارات مسبقة في وقت مبكر بشأن خوض المواجهات أمام الرياضيين الإسرائيليين، إلا أنه يرى أن مواجهتهم ضرورية معربا عن رفضه التام للانسحاب أمامهم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك