تستمع الآن

خبير استشارات زوجية: عند وتحرر المرأة يفسد أغلب العلاقات

الإثنين - ٢٢ أغسطس ٢٠١٦

يؤمن الدكتور مروان الأحمدى، خبير الاستشارات الزوجية، أن هناك تغيرا كبيرا حدث في شخصية المرأة المصرية حيث أصبحت أكثر عندا ورغبة في التحرر.

وقال الأحمدي خلال حلوله ضيفا على مروان قدري في “عيش صباحك” على نجوم إف إم: “الاستقلال المالي للمرأة بات يشعرها بعدم حاجتها للرجل وتراجع دوره في حياتها”.

وتابع الأحمدي “هذا أمر غير مقبول وله عواقب، حيث أن الزوج بسبب هذا يتخلى تدريجيا عن مسؤولياته تجاهها وتجاه بيته”.

وأضاف الأحمدي “هناك تراجع كبير للمجتمع الذكوري في مصر، بل أن المجتمع بات مجتاحا بطوفان أنثوي، وهذا الأمر الذي جعل العلاقات بين الشريكين تصل إلى حد التنافس والندية، ما يتسبب في إفساد العديد من العلاقات”.

وأكمل الأحمدي “دائما ما أؤكد أن الحوار هو السبيل الوحيد للحفاظ على المنزل ولضمان استمرار العلاقة، يجب دائما أن يذكر كل منهما الأخر بمسؤولياته وواجباته”.

وأوضح الأحمدي أن الفطرة الطبيعية تجعل من المرأة مصدر للحنان والطمأنينة للرجل، مشيرا إلى أن الخروج لسوق العمل والاحتكاك بالشارع جعل الندية سمة سائدة، وهو الأمر الذي يجعل الرجل أكثر عندا وصعوبة في التعامل.

وأتم الأحمدي “هروب الرجل من المسؤولية هناك طرق عديدة لحله، أهمها الاتفاق معه على أن المعاملة التي كان يلقاها قبل الزواج من جانب أمه، هي أمر استثنائي بل يجب أن يكون قاعدة عامة لحياته الزوجية، وأنه يجب عليه أن يتعاون”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك