تستمع الآن

“بنشجع أمهات مصر” يحذر الأباء من خطورة سهر الأطفال

الثلاثاء - ٠٢ أغسطس ٢٠١٦

ناقشت رنا خطاب عبر برنامجها “بنشجع أمهات مصر”، المذاع على نجوم إف إم، يوم الثلاثاء، دراسة قامت بها جامعة جيسن الألمانية، توضح أن النساء عادة ما يحتجن مزيدا من النوم عن الرجال لأن أمخاخهن تعتبر أكثر تعقيدا.

وذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، أن العلماء اكتشفوا أن النساء يحتجن للنوم حوالي 20 دقيقة أكثر من الرجال،  مرجعين ذلك إلى اعتقادهم بأن مخ المرأة يعمل بجهد أكبر خلال النهار،  لافتة إلى أن الدراسة أجريت على عينة من 210 من الرجال والنساء في منتصف أعمارهم.

واستضاف البرنامج دكتور رامز رضا، أستاذ المخ والأعصاب وطب النوم جامعة عين شمس، والذي قال: “تخصص طب النوم جديد في مصر نسبيا، والتخصص يشمل علاج أمراض كثيرة مثل الأرق واضطرابات أخرى والمشي أثناء النوم وهي حالة موجودة فعلا، وبيبقى منها مرحلة حالة اللاوعي وأيضًا الكوابيس”.

وأضاف: “فيه جزء كبير من اضطرابات النوم سلوكية، ومن أكثرها انتشارا بالطبع إن الناس تسهر زيادة عن طاقتها تشاهد التليفزيون أو الإنترنت وتعيد برمجة المخ بتوقيتات أخرى عكس طبيعته، ويحصل هنا حرمان مزمن من النوم، فهو لا ينام الوقت الذي يكفيه بالطبع، وبعدين سيجد نفسه مجهدا والمخ يبدأ الشكوى بعد سنة مثلا، معظم الناس تشكو من الذاكرة، وتجده ينام فقط 6 ساعات ويعتقد أنه هكذا ينام جيدا”.

وشدد: “مهم جدا الشخص ينام بليل، لكن ينام متأخر ويصحى متأخر هذا ضد الطبيعة، لن نقول ننام من العشاء للفجر، ولكن في فترة 10 أو 11 مساء ويصحى على فترة 7 أو 8 صباحا، والمتوسط محتاجين 8 ساعات نوم كافية، وفيه ناس تحتاج نوم أطول وهذا بالنسبة للكبار، لكن الأطفال يحتاجون لنوم أطول”.

وحول الدراسة السالف ذكرها، أكد: “هي علميا بالفعل الستات يحتجن لنوم أكثر أكثر من الرجالة لكن الأمر ليس كبيرا مجرد 20 دقيقة مثلا، في العادة مفيش فرق كبير بين نوم الرجل والسيدات”.

وحول نوم الأمهات بعد الولادة، أبرز: “الفترة الأولى بعد الولادة تكون صعبة جدا، الطفل ينام 22 ساعة أول ما يتولد ويصحى كثيرا عشان يأكل، والأم بالتأكيد تتفاعل معه وهذا يخلق اضطرابات في النوم، وبعد شهر أو اثنين عليها تعويد الطفل على النوم لفترات”.

وواصل: “أكثر حاجة تناسب الجسم إنه يمشي مع دورة النوم.. والبرامج على الموبايل بتساعد أيضا في تظبيط هذا الأمر، وهي أمور جيدة ومفيدة لعصرنا الحالي”.

اضطراب النوم

وأجاب الدكتور على تساؤل من شخص حول شعوره باضطراب في النوم، شدد: “جسم أي شخص مبرمج على إنه ينام في وقت خطأ غير الليل وهذا الأمر يؤدي للخبطة المادة المسؤولة عن النوم في الذهن، ونعطيه حينها دواء إذا كانت مواعيد نومه لا تسمح بالنوم في المساء مثلا ويعمل في هذه التوقيت، والدواء يعمل على إعادة تنشيط الهرمون لكي نعدل موعد نومه، وبالطبع يجب أخذه تحت إشراف طبي حتى لا نضر أنفسنا”.

مواعيد نوم الأطفال

وحذر الدكتور رامز من خطورة جعل الأطفال يسهرون للصباح، قائلا: “الطفل اللي عنده سنتين سهره للصباح مع الوالدين لمشاهدة التليفزيون مثلا أمر خطير جدا، لأنه محتاج في هذا السن أن ينام 9 ساعات ولازم ينام في الميعاد الطبيعي ويكون أمرا حيويا جدا في نموه العقلي والجسماني، وعلى الوالدين تظبيط مواعيد نومهم الأول لأن الأولاد مرتبطين بكم، اقفلوا الأنوار وادخلوا ناموا وضحوا من أجل أولادكم وبالتدريج سيأتي مفعول الأمر ولازم نضغط على أطفالنا للنوم مبكرا حتى يأخذوا قسطا كبيرا من النوم”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك