تستمع الآن

أول متسابقة رالي في مصر: ناس كتير كانت بتتريق علي

الأربعاء - ٠٣ أغسطس ٢٠١٦

قالت يارا شلبي، أول متسابقة رالي في مصر، إنها بدأت الاشتراك في سباقات الرالي منذ 4 سنوات، مشددة على أنها كانت تخطط لدراسة هندسة الطيران.

وقالت يارا في حوارها مع شريف مدكور عبر برنامج “كلام خفيف”، المذاع على نجوم إف إم: “أنا مهندسة مدني، وافتكرت إني لما أذاكر جيدا في الثانوية العامة واجتهد سأدخل المجال اللي بحبه وأكون مهندسة طيران، ولكن الحكومة خدعتني والتوزيع الجغرافي قال لي لازم أروح جامعة عين شمس ولكنها مفيهاش هندسة طيران، قالوا لي ممكن تحولي بعد كده ومحصلش ووالدي والدتي مهندسين طيران، وبحب دائما أي حاجة مختلفة، وأنا بحب أعيش في وسط المشكلات وأحلها”.

وأضافت: “لم أكن أخطط لأكون متسابقة رالي ووالدي بياخدني معاه سفر وسياحة، ومن هنا اكتشفت وجود اللعبة في مصر وهي مظلومة إعلاميا الحقيقة”.

وشددت: “ناس كتير كانت بتتريق عليا وبتحبطني، لكن ده مأثرش عليا نهائي ولا منعني أسابق، وكملت وحققت مراكز كويسة جوا مصر وبرا مصر”.

وأضافت: “أنا باحب الصحراء من صغري وباحب السواقة بسرعة، وفي مرة كنت باعمل سفاري مع أهلي، عرفت من ملاح أن فيه سباقات بتتعمل في الصحراء فاهتميت وبدأت أدور على السباقات ديه واستعديت لها وقررت أشارك، وكان الموضوع جديد بالنسبة لي بس ممتع”.

 “في البداية أهلي مكنوش متحمسين للفكرة وكانوا خايفين عليا بس أنا أصريت أني أكمل وبمجرد ما حققت مراكز كويسة لقيتهم فرحانين وبيشجعوني”.

وأوضحت أن هناك ثلاث فتيات في الشرق الأوسط فقط يمارسن هذا النوع من الرياضة هي إحداهن.

 وتؤكد أول متسابقة رالي في مصر، أن الاشتراك في سباقات الرالي يحتاج إلى تدريبات كثيرة واستعدادات للسيارة وللمتسابق وللملاح الذي يقوم بمرافقتها وتوجيهها في الصحراء، موضحة “الموضوع مش سهل خالص بنسوق في الصحراء من 300 إلى 400 كيلو”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك