تستمع الآن

أطرف مشاجرات الأشقاء يحكيها مستمعو “عيش صباحك”

الثلاثاء - ١٦ أغسطس ٢٠١٦

الخناقات بين الإخوات، هي مرحلة لا يوجد طفل من أي دولة في العالم لم يمر بها، سواء كانت أسبابها جدية أو تافهة، إلا أنها بعد سنوات تتحول إلى ذكريات تثير الضحك.

مروان قدري عبر برنامج “عيش صباحك” على نجوم إف إم، وجه سؤال لمستمعيه عن ذكرياتهم فيما يخص مشاجراتهم مع أشقائهم، وجاءت الإجابات كما كان متوقعا، طريفة للغاية.

البداية كانت مع سها التي قالت “يبدو أن ما فعلته وأنا صغيرة في شقيقي، يكرره أطفالي معي، رزقني الله بولدين توأم، ورغم انهم مازالا في عمر الثلاث سنوات، يلعبان سويا المصارعة الحرة يوميا”.

وتابعت “تثبيت الأكتاف، والقفز من الأريكة، واللكم، كلها نشاطات يومية يحرصون على أدائها ولا طريقة لإيقافهم”.

أما منى، فالأمر تطور معها للغاية كما أوضحت “في أحد الأيام قمت بسحل أخي الصغير مثلما حدث مع محمود المليجي في فيلم الأرض، وحينما أدعى أنه مات، ولم أتمكن من إخفائه أسفل الفراش، قمت بتغطيته لأخفيه عن الأنظار”.

وسردت زينب قصتها المشوقة، قائلة: “أخويا أكبر مني بأربع سنوات، كان بيوقفني جون وأنا مش بحب الكورة، وكان بيقولي إنه هيجبلي أي حاجة حطلبها بس يكسب، وكنت دايما بكون سبب في الفوز، لدرجة إن أصحابه بدأوا يتخانقوا على مين ياخدني أقف معاه في الفرقة”.

محمد كاد أن يتسبب في كارثة هو وشقيقه، حيث حاولا في إحدى المرات إشعال أعواد الثقاب لتلتهم النيران جزء من السجادة، ما أسفر عن مشاجرة بينه هو وشقيقه لإلقاء كل منهما اللوم على الأخر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك