تستمع الآن

“مؤسسة علمني” تساعد الطلاب على النجاح في حياتهم العملية

الإثنين - ٢٥ يوليو ٢٠١٦

استضاف شريف مدكور عبر برنامجه “كلام خفيف” على نجوم إف إم، ياسمين هلال، المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة “علمني”، لإلقاء الضوء على جهد مؤسستها في مجال التعليم في مصر.

وقالت هلال في حوارها: “مؤسستنا غير هادفة للربح، ونعمل منذ 6 سنوات وهدفنا أن نصل بالتعليم والطلاب للمرحلة الأسمى، ونريد للطالب تحقيق ذاته ويحسن من نفسه ويفيد غيره ونقدم نموذج تعليمي ينمي مهارات الطالب.. وبدأنا بعمل مدارس مجتمعية وكانت البداية بمدرسة في الطالبية بمنطقة الهرم”.

وأضافت: “المدرسة تحت إشراف وزارة التربية والتعليم ونضيف على المناهج مهارات القرن 21، من التفكير النقدي والإبداعي والإنتاجية والتواصل، ونمنح الطفل المهارات التي تجعله ينجح في حياته العملية.. وفي الطالبية نعين شباب من المنطقة ونستثمر فيهم أيضا من خلال التدريبات وننمي مهاراتهم في التدريس وهي من المشكلات المنتشرة في مصر”.

“لو بقيتي وزيرة؟”

وبسؤالها، إذا تم تعيينها وزير للتربية والتعليم فماذا ستقدم، أجابت: “حال تعيين وزيرة سأعترف أولا أن لدينا مشكلة كبيرة في التعليم، ولن أتمكن أحلها لوحدي وسأطالب المعنيين بالأمر في مصر بالالتفاف حولي ووضع حلول جذرية لحل المعضلة الصعبة التي نواجها، للأسف هناك جهودا ومشاريع صغيرة مشتتة.. الوزارة عندها موارد محدودة ولازم يكون فيه شر

“مؤسسة علمني” تساعد الطلاب على النجاح في حياتهم العملية

كات تساعد وتعاون من الجميع للوصول لحل جذري، ومشكلة التعليم لن يحلها شخص بمفرده”.

وأردفت: “سنفتتح مدرسة أخرى في مدينة 6 أكتوبر.. ونحن ليس هدفنا بناء مدارس فقط، ولكن نريد العمل في تطوير العقول دون استنزاف جهودنا في البنية التحتية، وسنعمل تطوير مهارات المعلمين وهذا هو الأهم”.

وحول المناهج التي يقدمونها للطلاب، أبرزت: لا نقتصر على جزء نقل المعلومات فقط، ولكن نهتم بالمهارات والقيم، ونجعل الأولاد يخططون لمشاريع، فمثلا طلب من كل طالب أن يقوم بتأليف كتاب، وبالفعل نزلوا يتكلموا مع الناس عشان يعرفوا اهتمامتهم وبناء عليه يبدأون الانخراط في المشروع”.

رسالة لطلبة الثانوية العامة

ووجهت ياسمين رسالة إلى طلاب الثانوية العامة، سواء الناجحين أو من نجح بمجموع قليل او من رسب، قائلة: “كون أننا نربط حياتنا ومستقبلنا بأسبوع ولا أسبوعين نجلس نذاكر فيهم، هذا أمر غير كافٍ على الإطلاق، فيه ناس شاطرة جدا لكن مابتعرفش تذاكر والعكس صحيح، نتيجة الثانوية العامة معيار لنجاح جزء من البشر، وليس معيار نجاح كل البشر، وليس معنى المجموع القليل أن الدينا انتهت، ما زال لدى الجميع فرصة ذهبية يطوروا أنفسهم وقدراتهم.. واللي عايز ينجح بينجح”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك