تستمع الآن

استشاري الطب النفسي إيمان جابر: المرض النفسي عند الأطفال يختلف عن الكبار

الثلاثاء - ٠٧ يونيو ٢٠١٦

كثيرًا ما يتعرض أبناؤنا في سن الطفولة أو سن المراهقة للانطواء والعزلة وصعوبة التركيز في الدراسة، ما يجعل على الوالدين التدخل سريعا، وفقا لما تؤكده الدكتورة إيمان جابر استشاري الطب النفسي.

وقالت إيمان جابر خلال حلولها ضيفة على “قبل ما تفطر بكتير” على نجوم إف إم: “إن الأمراض النفسية في الأطفال والمراهقين تختلف أعراضها عند الكبار”.

وتابعت “صعوبة التركيز فبعض الأحيان تكون نتيجة أمراض عضوية كالصرع والأنيميا واضطرابات المناعة، وهو ما يجب مقاومته بإجراء التحاليل اللازمة في أسرع وقت”.

وأشارت الدكتورة إيمان جابر إلى أنه ليس بالضرورة أن يكون في العائلة شخص لديه مرض نفسي، فالمرض النفسي يحدث عندما يكون الطفل لديه الاستعداد الجيني للمرض.

وأضافت “الوالدان غير مسؤولين عن مرض الطفل، لكنهم مسؤولون عن علاجه”.

وأتمت “كثيرا من الآباء والأمهات يرفضون العلاج النفسي لأبنائهم، وهي الثقافة التي لا بد أن تتغير حتى لا يقع ما لا يحمد عقباه.”


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك