تستمع الآن

لوسي تدافع عن صافينار.. وتكشف عن مشروعها لنشر الرقص الشرقي

الإثنين - ٠٩ مايو ٢٠١٦

كشفت الفنانة والراقصة لوسي، عن امتلاكها 600 بدلة رقص، تمت سرقتهم جميعا خلال أحداث ثورة 25 يناير، وفقا لما أكدته مع هند رضا في برنامج “محطة النجوم” على نجوم إف إم.

وقال لوسي: “600 بدلة تمت سرقتهم، والأن امتلك 90 بدلة فقط، ولكن كل ما أملكه فدا مصر”.

وعبرت لوسي عن إعجابها بصافينار، كما تحدثت عن ألاكوشنير مؤكدة أنها رقيقة للغاية في رقصها، ودافعت لوسي عن صافينار متابعة “عندما ارتدت صافينار علم مصر لم تكن تقصد إهانته، هي فقط فعلت ذلك لحبها في البلد ليس أكثر”.

وأشارت لوسي إلى إعجابها الشديد بالراقصة الشهيرة سامية جمال، مؤكدة “تعلمت منها الرقص، لا يوجد مثلها أبدا، أتمنى أن أقوم بتمثيل قصة حياتها، ومستعدة لتقاضي نصف أجري فقط من أجل سامية جمال”.

وأكملت “سامية جمال كانت سيدة في منتهى الرقة وصبورة إلى حد كبير، وبفضل الحب الذي بداخلها تحملت ما لا يطيق أحد تحمله”.

وأوضحت لوسي أنها تعتزم افتتاح مدرسة للرقص الشرقي في فرنسا، مضيفة “لابد أن أنشر هذا الفن في كل مكان”.

وعن أسباب اعتذارها عن الاشتراك في الجزء السادس من مسلسل “ليالي الحلمية”، أوضحت أن الأجر الذي عُرض عليها لم يرضيها.

وأعلنت لوسي عن مشاركتها في فيلم “صهيل الليل، والذي سيبدأ تصويره بعد شهر رمضان، معربة عن سعادتها بالعودة إلى السينما مجددًا بعد غياب استمر لسنوات، رافضة الكشف عن أي تفاصيل.

وشددت لوسي على اعتزازها بالمشاركة في مبادرة “المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي”، قائلة: “لابد أن نفعل شيئا لبلدنا وأهلنا، وقررت أن أقوم بنفسي بتعليم السيدات المصابات رقص “الزومبا” لأساعدهم على تقوية مشاعرهم ضد المرض وتحسين حالتهم النفسية”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك