تستمع الآن

أمير صلاح يتحدث لنجوم إف إم عن عنصرية الوسط الفني وأزمته مع عادل إمام

الخميس - ٣١ مارس ٢٠١٦

حل المطرب والممثل الشاب أمير صلاح الدين، ضيفا على مروان قدري في برنامج “عيش صباحك” على إذاعة نجوم إف إم.

وتحدث أمير عن العديد من المواضيع الخاصة بنشأة فرقة “بلاك تيما”، وكيف بدأ مشواره مع عالم التمثيل.

وقال أمير :”لا أستطيع الاتصال بأحد من المنتجين أو المخرجين أو الزملاء الممثلين للسؤال عن عمل، حاولت أن أفعلها من قبل ولم استطع، وكل أعمالي جائت بالصدفة”.

وتابع “في مصر يخشون التعامل مع الممثل أسمر اللون، هذه حقيقة، حتى الأسطورة الراحل أحمد زكي، أصبح نجم شباك بعد معاناة كبيرة”.

وأضاف “من أهم أدواري، كان دور الضابط خفيف الدم في مسلسل الصياد، حتى إنني عندما كنت أقف في أي كمين، أجد الضباط يمزحون معي ويضحكون ويؤكدون لي أن هناك ضباط كثيرين دمهم خفيف مثل الدور”.

وسرد أمير قصة ظهور فريق بلاك تيما، قائلا :”البداية كانت احتفالية بذكرى الراحل أحمد منيب، حضر الحفل 2000 شخص من أجل منيب وليس من أجلنا، وانتشرنا بفضل فيديوهات الجماهير على السوشيل ميديا”.

وعن خلافه مع عادل إمام، أوضح أمير “لم يوجد خلاف، فقط كتبت إن عادل إمام كان في حاجة لنزع الباروكة في فيلم (زهايمر) والاهتمام بالفيلم قليلا، وكنا سنراه ينافس على الأوسكار”.

وأكمل “ولكن الاستسهال في صنع العمل، جعله يخرج بشكل خفيف، رغم إننا نتحدث عن فنان أسطوري عبقري يدعى عادل إمام”.

واستطرد “لست بقيمة عاطف الطيب لأنتقد عادل إمام، ولكن لإنني أحبه بشكل كبير، رأيت أنه كان يستحق أكثر من هذا”.

وأختتم أمير حديثه “أطالب مسؤولي الدولة بمنح الفرصة للشباب، هناك العديد من الشباب ينتظر الفرصة ليخرج إلى النور”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك