تستمع الآن

محمد أبو العلا لـ”في الاستاد”: لائحة انتخابات الزمالك فصلت لإحياء فكرة التوريث

الإثنين - ١٣ نوفمبر ٢٠١٧

استضاف كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم، محمد أبو العلا، المرشح في انتخابات نادي الزمالك المقبلة في قائمة أحمد سليمان، ضد قائمة المستشار مرتضى منصور.

وقال أبو العلا: “نقبل أن تكون منافسة مشروعة وشريفة في الانتخابات وهذه طبيعة الحال وليس فيها خصومة أو شخصنة، ونحن نعمل لكيان واحد وتحت بند عمل تطوعي وليس هناك ما يدعو يكون فيه سباب وجرنا لمحاكم ولأجواء غير رياضية وهي انتخابات على مقاعد نادي رياضي كبير محليا وأفريقيا، وهناك من حولها لمعركة شرسة ونؤخذ في مكان آخر وجرنا لسباق غير نظيف ولا أتمنى هذا الأمر والفيصل المفروض يكون جمعية عمومية ولا أحاول أفتح أبواب للتزوير وتضييق الخناق على المتنافسين والمفروض تكون انتخابات نظيفة لو عندك ثقة في نفسك كمنافس لنا”.

الخصم والحكم

وأضاف: “لحد أمس حصل توصية من مجلس الزمالك وهي حاجة غريبة في اللائحة وكان فيه حاجات غير دستورية والمجلس الحالي الخصم والحكم في نفس الوقت، وعمل توصية باستبعادنا بسبب بند من البنود من أوراق الترشح وفيه محاولة كالعادة لبناء مجد شخص معين لخطأ في الإجراءات واستغلال ثغرات قانونية، ودائما يعطل من أمامك وحاول المجلس الحالي يعطلنا والزج ببعضنا في المحاكم ويكون في تلاسن وترهيبنا، ولكن اللجنة الأولمبية اتخذت قرارا إننا بقوة القانون رجعنا السباق حتى بما فينا هاني العتال واللي كان بينه وبين مرتضى منصور منافسة قانونية في المحاكم، وطريقة الانتخابات واللائحة كلها معمولة لإحياء فكرة التوريث وحتى في السياسة لم تنجح وأدعوه للتعلم من الحاضر، وهل الأعضاء سيقبلون بهذا الأمر، والأهم يكون فيه سباق شريف، وما حدث من محاولات استبعادنا كانت بسبب مشكلة في التحاليل الطبية وهي محاولة لحرق المنافسين وأدعوه يتعلم من أخطاء الماضي ويحترم عقول الناس وكانت محاولة لتعطيل الناس أو تعطيل للدعاية.. واللائحة تقول لا ينفع تعمل دعاية داخل النادي ولا حتى الشاشات في النادي، ولكن في المقابل لو دخلت النادي ستجدها معمولة لشخص واحد للدعاية له، وحتى لو مررت اللائحة احترمها، وعملوا ندوتهم وإعلان قائمتهم داخل الزمالك وطلع إيصال بتأجير القاعة بـ5 آلاف جنيه، امنحنا ما فعلته، الناس ملت من محاولاته، والقصة كلها لمن لا يعرف إن كان مطلوب تعمل تحاليل مخدرات وكحوليات وهو أمر عادي واحترمنا البند وذهبنا لجهة حكومية والأمر لم يكن سهلا وكان في كاميرات حولنا، وهم عملوا لجنة داخل النادي، وسؤالنا هنا لاحترام عقول الناس من يمكن أن يتلاعب في النتائج ورغم ذلك تم تقديم دعوى ضدنا وهي أساليب مستعدين لها”.

الرئيس

وشدد أبو العلا: “ومهم رئيس أي نادي يفضل يكون رجل كروي، وممكن تعويضها بمنح العيش لخبازه بعمل لجنة مسؤولة عن لجنة كرة القدم وهي من أحد الأسابب التي دفعتني للترشح، الآن مفيش احترافية في النادي في التعامل مع هذا الملف المفروض يكون فيه هيكل وتخصص وليس رجل واحد بيعمل ويتكلم في كل حاجة، وسمعة الزمالك مكتسبة من الشق الرياضي والمنطقي يكون الجماهير لديها قبول من ناحيته”.

وعن ملف الجمهور، أشار لاعب الزمالك السابق: “إنت هدمت ملعب حلمي زامورا وفصلت الجماهير عن تاريخها ومن باب أولى أحافظ على تواجدهم في التدريبات بدل بعدهم عن المدرجات، ولكن معاداتهم أمر بفعل فاعل ولازم اللي يشتغل الفترة المقبلة يعمل على شق اجتماعي ورياضي وجماهيري والاثنين يسيرون بتوازي سويا، وأنت نادي جماهيري واجتماعي من قديم الأزل، وقانون الرياضة يسمح بعمل شركة كرة متخصصة تمسك الفريق، وما المانع فيه ملف كروي ينفصل عن الندي ويكون له ميزانية خاصة ومش بالضرورة يمشي بجانب بعض وهو ملف من ضمن الملفات ولكن مفيش أهداف ولكن عشوائية، وما المعيار أغير أكثر من 18 مدربا و60 لاعبا”.

وتعاقد الزمالك مع أكثر من 15 لاعبا في الصيف الماضي بعد موسمين من ضم 18 لاعبا جديدا عقب موسم لم يحصد فيه أي لقب باستثناء السوبر المصري.

كنز الناشئين

وأردف: “أنت اشتريت لاعب لأنه نجم في فرقته، والمفروض أهيئ له المناخ للنجاح من قوام فرقة ومدير فني يقيمه، ولكن فيه عشوائية ومفيش خطة ويأتي نجم ويأتي المدرب جديد ولا يصبر عليه ولا يعرف إمكانياته وتحدث مشكلة ويرحل دون الاستفادة منه، وبالتالي النجم لما يوضع في مناخ وارد يكون غير موفق وصغير في السن ومن يفهم كل هذه الأمور رجل بتاع كرة، وأيضا يتواجد مع خبرات مثلما تواجدي أنا مع عظماء في الفريق سابقا، ولكن الآن مفيش قائد أو دليل في الملعب، وفي هذه الحالة أقدر أقيم النجم وأيضا أمنحه في توقيت مناسب دون أن أحرقه، وشخصية الزمالك ومطالب جماهيره مختلفة عن أي نادي، والرجل يكون له واجبات وحقوق وفيه منظومة كاملة لا أعرف لماذا نخترع العجلة فيها، كرة القدم الحديثة علم وفيه معايير معينة، وقطاع الناشئين لم يستغل حتى الآن ومفيش الرعاية الكاملة لهذا الكنز وحتى لو لم تستفاد به في الفريق الأول ممكن ينتقل لأندية أخرى ويجلب لك أموال ضخمة، وفيه أندية أقل منك بدأوا يشتغلوا في فروع أخر ولكن نحن بنبي في نفس المبنى وخلافات، والمهم نشتغل للعضويات الجديدة”.

الوعود الانتخابية

وبسؤاله هل سيستطيع قائمته تحقيق الوعود الانتخابية التي سيقدمونها للأعضاء، شدد: “الشق الاجتماعي سيكون فيه شفافية في الموازنة وهذا يدعونا نسأل عن الوضع الحالي وهناك مشاكل مع البنوك وواضح إن فيه تركية ثقيلة سنرثها، وأي شيء نستطيع عمله في الناحية الإنشائية سنعمله ولن نحاول طمس هوية وثوابت الزمالك ورموز الزمالك تم إهانتهم وبرنامجنا أهم حاجة فيه الحفاظ على ثوابت النادي وعقول الناس، ونريد توسعة القاعدة الرياضية في البدء بإنشاء مقر جديد للنادي في أكتوبر، وفي جانب الملف الكروي نريد إنشاء منظومة شركة كرة تكون منفصلة عن النادي، ولن نطلق الوعود ولكن حسب التركة التي سنرثها، وسنعلن بكل شفافية عن كل شيء، والمهم عمل مرحلة أولى في أكتوبر ويكون أول اجتماع لنا هناك بعد سنة هناك، وشايف الزمالك يكون لديه أداة تمثله وتحافظ على حقوقه بشكل يليق بعقول الناس كإنشاء قناة النادي، ومنح خدمة للأعضاء مش لازم أذلهم مثلما شاهدنا الفترة الماضية ولكن فيه ترهيب للناس وممنوع دخول الناس بشورت ولكنن كقائمة نريد إعادة هيبة النادي ونريد قول كلام موضوعي وليس كلاما مرسلا، ومن ضمن منهجنا أننا لسنا عمل الراجل الواحد ولكن مجموعة نحتمي سويا ومش كل شخص يعزف لوحده نحترم الهيكلة ونضع الزمالك على تراك التنمية المستدامة بصرف النظر عن من كرسي الرئاسة، نريد إعادة الزمالك للعمل المؤسسي، أهم حاجة عدم المساس وطمس رموز النادي وناس بتحاول تمحي الزمالك كأنه بدأ من يوم توليه وهذا عمره ما سيكون موجود والزمالك للجميع وليس لشخص بعينه”.

أي شيء سأتقبله

وحال فوزه هو فقط وانضمامه لقائمة مرتضى منصور، أكد: “نتمنى قائمتنا كلها تكون متواجدة، أول حاجة ربنا يولي من يصلح لو حصل أي شيء سأتقبله، وأتمنى نبتعد عن فكرة التزوير وسنحمي حقوقنا، ولو حصل ميكس في القوائم لازم أقاتل من أجل الناس اللي منحنوني أصواتهم ولن نشخصن الأمور لمن لديه إرادة حقيقة، ولكن من يريد جرنا للانقسام والفرقة لن أشخصن الأمور سأحترم قرار الجمعية العمومية ومهم تقاتل لأخر مدى وأتمنى يكون فيه انسجام، وشوفنا تصريحات من مرتضى منصور أنه حال عد نجاح قائمتنا سأنسحب وتصريحات عاملة زي صاحب الكرة اللي يزعل يأخذ الكرة ويمشي، ولا ينفع نادي مثل الزمالك يسير بهذه الطريقة، وعندي ثقة كبيرة في فوز قائمتنا كلها، ونعمل بشكل نزيه ومنافسة مشروعة، ويتم جرنا لمناطق أخرى ونكشف للرأي العالم من المستفيد من تشتيتنا، وأدعو مؤسسات الدولة وأقول لهم مصر أكبر لشخص بيلعب بالبيضة والحجر وشخص حياته معتمدة على أخطاء في الإجراءات ومن تواجدي في النادي ناس كثر يتمنون تواجده كابتن أحمد سليمان”.

وعن إظهار مرتضى منصور صورة كابتن أحمد سليمان ولعبه سابقا في الأهلي، قال: “هي محاولة لاغتيال معنوي لأفراد القائمة ولو كان فيه قصة احتراف فما المشكلة، ورئيس النادي الحالي كان عضوا في الأهلي وكان مستميتا للعودة، والادارة الحالية تجر النادي للمحاكم ومعطلة مسيرة النادي، ولو لنا حق سنطالب به ولكن محاولات العبث وفتح باب التزوير سنتصدى لها، وربنا يكون في الجمهور هم من يدفعون الثمن وآن الأوان للتعلم من أخطاء الماضي”.

الأهلي

وعن هدوء انتخابات الأهلي في المقابل، أوضح أبو العلا: “مفيش انتخابات هادئة ولكن هناك التزم بالقواعد ومفيش حد يلسن ويجرك لقضاء، هناك كل شخص مركز في شغله، ونحن لم نبدأ بالهجوم ومركزين على برنامجنا وللأسف أنت في معركة تجر لأمور جانبيه ولازم أشتغل في المعركة ونحن لسنا في أرض الأحلام، وأقول للجماهير كنتم ضحية لصراعات للأسف وافتقدنا لناس رشيدة يعرفون تحتوي أزمات الزمالك وأشركهم على مساندتهم كجمهور عظيم وأصيل وسندعم النادي في أي شيء حتى لو لم نفز وسنعيد هيبة الزمالك، ولأعضاء الجمعية العمومية أراهن على وعي الناس ومستوعبين الأحداث ولديهم تحفظات وأدعوهم كل واحد فينا يتحمل مسؤولياته وداخلين على محاكم وسباب ومعارك وليس لدينا أي خوف والجمعية العمومية ووجودهم بكثافة سيمنع التزوير وسيعطي شرعية”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك