تستمع الآن

سميرة محسن: هذا سبب فشل المسرح.. ونمر بفترة “العصور الأسود” للفن

الخميس - ٢٦ أكتوبر ٢٠١٧

أكدت الفنانة سميرة محسن، أن الانفتاح الذي حدث في السبعينيات هو سبب من الأسباب الرئيسية لوجود أزمة في المسرح، وتراجع شعبيته لفترات كبيرة.

وأضافت في حوار ببرنامج “تعالى اشرب شاي” مع مراد مكرم على “نجوم إف إم”، أن الانفتاح أدى إلى خلق جمهور أجنبي يطلق عليه “الجمهور السياحي” حيث اضطر صناع الفن في ذلك الوقت إلى التحول لفن يرغبه هذا النوع من الجمهور خاصة في المسارح الخاصة.

وأشارت سميرة إلى أن سعر تذكرة المسرح الخاص في ذلك الوقت وصلت إلى 500 جنيه للتذكرة الواحدة، في حين أن سعر تذكرة المسرح الحكومي كانت تبلغ 10 جنيهات فقط وهو ما أثر تاثيرًا كبيرًا على المسارح التابعة للدولة.

وأضافت أنه عقب نكسة 1967 انهار مسرح الدولة، حيث دخل المصريون في حالة اكتئاب وحزن حتى حرب 1973، إلا أن المسرح قاوم لسنوات إلا أنه لم يستطع مجاراة المسرح الخاص.

وأوضحت أن إيردات مسارح الدولة في تلك لم تتجاوز الـ 30 و40 ألف جنيه في الشهر فقط فيما يحقق المسرح الخاص أضعاف ذلك المبلغ نظرًا لفارق السعر وطبيعة الجمهور أيضًا.

المسرح الكوميدي

وتطرقت الفنانة سميرة محسن إلى تجربتي المخرج خالد جلال في مركز الإبداع الفني والفنان أشرف عبدالباقي في تجربة مسرح مصر، قائلة إن خالد يختلف عن عبدالباقي.

ونوهت بأن خالد جلال يقدم المسرح بطريقة أكاديمية وممنهجة، كما أنه يقدم تجارب مسرحية جيدًا جدًا بالإضافة إلى وجوه جديدة متميزة.

واستطردت: “بينما أشرف عبدالباقي يقدم اسكتشات ضاحكة ونوع من أنواع الترفيه، لكن خالد جلال متخصص أكثر”.

وعن المسرح الآن، قالت سميرة: “لا تسألي عن المسرح الآن.. لأنه في تاريخ الفنون بعد كل ثورة تحدث انتكاسة تسمى (العصور السوداء) للفن”.

تجربة الإنتاج

وتطرقت الفنانة سميرة محسن، إلى تجربة الإنتاج حيث قالت إنها أنتجت 3 أفلام، هم: سنة أولى نصر، وملاكي إسكندرية، وغرفة 707.

وقالت إنها اكتشفت أحمد عز وخالد سليم والمخرجة كاملة أبو ذكري من خلال “سنة أولى نصب”، وقدمتهم إلى الجمهور، حيث اكتشفت عز من خلال فيلم قصير عرض في التليفزيون وخالد سليم من خلال أغنية في فيلم، وكثفت الدعايا للفيلم قبل عرضه، حتى حقق نجاحًا جماهيريًا ضخمًا.

وعن ملاكي اسكندرية، أكدت سميرة، أنها قررت المراهنة مرة أخرى على الفنان أحمد عز، ومنحت البطولة معه للفنانة غادة عادل، وأسندت مهمة الإخراج لساندرا نشأت.

وتابعت سميرة محسن: “غرفة 707 لم يلق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا كما كان متوقعًا إلا أنني بعت أصل الفيلم وحصلت على أموالي”.


الكلمات المتعلقة‎