تستمع الآن

دراسة: أصحاب العمل يجب أن يشجعوا الموظفين على المشي

الأحد - ١٧ سبتمبر ٢٠١٧

رياضة المشي لها فوائد عديدة على صحة الإنسان، كما أنها تعد رياضة من أهم وأسهل أنواع الرياضات التي من الممكن أن يمارسها الأنسان دون النظر لعمره ولياقته.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الأحد، فإن جامعة ستانفورد أجرت دراسة أظهرت أن الإنتاج الإبداعي الشخص يزيد بنسبة 60 ٪ في المتوسط عند المشي.

وأوضحت الدراسة أنه على الرغم من أن أرباب العمل أصبحوا أكثر ودية على مدار السنين، ووفروا مواقف للدراجات، وخزائن للاستحمام، وقروض لشراء السيارات إلا أنهم تغافلوا عن أهم شيء وهو المشي.

وأضافت دراسة جامعة ستانفورد، أن المشي خلال اجتماعات العمل من شأنه أن يحسن الأداء، ويفتح مجالا نحو أفكار جديدة ومبتكرة.

وأكدت أن تشجيع المشي، سواء داخل مكان العمل، أو من وإلى العمل، يجلب فوائد كبيرة للموظفين وأصحاب الشركات، حيث تتراوح الفوائد بين الإبداع والصحة البدنية والعقلية، بما في ذلك انخفاض خطر الاكتئاب.

وقالت الدراسة إن الموظفين الذين يقومون بالتمشية في العمل سيكونون أكثر صحة خاصة أن ذلك سيحد من مخاطر الأمراض المرتبطة بالخمول البدني.

وقد تم تحديد الخمول البدني على أنه رابع عامل خطر رئيسي للوفيات العالمية، حيث تسبب في وفاة 3.2 مليون شخص على مستوى العالم.

وتبين للبحث أن معدلات التغيب أقل بين الموظفين الذين يمشون وأن الركاب النشطين هم أكثر قدرة على التركيز وتحت ضغط أقل من أولئك الذين يسافرون بالسيارة.


الكلمات المتعلقة‎