تستمع الآن

حكيم ثالث فنان مصري يغني على مسرح “الأوليمبيا” الفرنسي بعد أم كلثوم وعبدالحليم

الإثنين - ١١ سبتمبر ٢٠١٧

في إطار جولته الأوروبية للترويج للسياحة والآثار المصرية، أحيا الفنان الكبير حكيم حفلا غنائيًا على مسرح “الأوليمبيا” الفرنسي الشهير، أحد أهم وأعرق المسارح في أوروبا و العالم.

وأشارت فريدة الخادم في برنامج “كلاكيت” على “نجوم إف إم” اليوم الإثنين، إلى أن حكيم أعلن خلال مؤتمر صحفي تفاصيل جولته الأوروبية الترويجية لمصر، بحضور هشام الدميري رئيس هيئة تنشيط السياحة، والمطرب والموزع الموسيقي حميد الشاعري، والسفير الفرنسي بالقاهرة.

وبدأت جولة حكيم الأوروبية في سبتمبر، ومن المقرر أن يتم تخصيص عائد تلك الحفلات إلى مؤسسة مجدي يعقوب لمرضى القلب ومستشفى 500 500 لعلاج الأورام وصندوق تحيا مصر.

ويعتبر حكيم هو ثالث فنان مصري يغني على خشبة هذا المسرح العالمي بعد أم كلثوم عام 1967 والتي جاءت لدعم المجهود الحربي المصري، وعبدالحليم حافظ عام 1974.

كما قال خلال المؤتمر الصحفي: “في كل حفلة سأقوم بالغناء فيها علي كل مسرح أوروبي إلقاء كلمة مهمة لتشجيع السياحة في بلدي مصر ودعوة جماهيري من الأجانب لزيارة المعالم السياحية، لأنها فرصة ذهبية لزيادة فرص الترويج للسياحة”.

وأشار إلى أنه يسعى منذ ٢٠ عامًا إلى تقديم دعاية لمصر في جولاته الفنية الخارجية لكن لم يسمعه أحد، مضيفًا: “جاءت الفرصة الآن عندما استجاب هشام الدميري لدعوتي:.

وشدد حكيم على حرصه على الترويج لمصر في جميع الحفلات العالمية، قائلا: “سأستغل الجولات الدولية لرد الجميل لبلدي”


الكلمات المتعلقة‎