تستمع الآن

من الهواتف إلى المفاتيح.. 7 أشياء ضرورية ستختفي في المستقبل

الخميس - ١٣ يوليو ٢٠١٧

إذا كنت تعتقد أننا نعيش في أزهى عصور التكنولوجيا فإنك مخطئ، وإذا امتدت قناعاتك إلى أننا لن نصل إلى تكنولوجيا متطورة أكثر من ذلك فانتظر حتى ترى ما سيأتي في طريقك في العقد المقبل، لأن عدد كبير من الخبراء أكدوا أن الثورة التكنولوجية قد بدأت للتو.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الخميس، فإن الرئيس التنفيذي لأحد مراكز الأبحاث الامريكية أكد أن نوع مختلف من العالم ينتظرنا.

وأشار مروان إلى أن 7 أشياء ضرورية ومألوفة لنا في عصرنا الحالي ستختفي من عالمنا في العصر المقبل، وهي:

المفاتيح

تعد الأقفال والمفاتيح المعدنية الدعامة الأساسية لأمن الوطن ولكن ليس لفترة أطول بكثير، لأن أنظمة الأمان الأحدث والأكثر أمانًا ستستخدم بصمات الأصابع أو قزحية العين أو الحمض النووي.

ويستخدم ذلك النوع من الأمن في المؤسسات والشركات، وفي غضون السنوات الخمس المقبلة ستستخدم على نطاق واسع لقفل السيارات والمنازل، حتى أن التكنولوجيا التي تمكنك من تشغيل سيارتك دون مفاتيح سيكون عفا عليها الزمن.

عدادات مواقف السيارات

ستختفي عدادات مواقف السيارات في الفترات المقبلة، حيث إنك لن تكون مضطرا إلى حمل العملات المعدنية في جيبك لدفعها في عدادات مواقف السيارات، لأن سيارات المستقبل ستتواصل مع تلك العدادت أوتوماتيكيا وتدفع تكلفة الوقوف.

وسيتم تضمين الدفعات المالية في السيارات عندما تصبح أكثر ارتباطا بالأشياء المحيطة بنا، مما يجعلها تجربة سلسة للسائقين، حيث إن شركة فورد تعمل بالفعل على تطوير هذا النوع من التكنولوجيا.

المال

المال لا يذهب إلى أي مكان، وهذا أمر مؤكد، لكن إصداره المادي تحت تهديد، ويتوقع أن يتم استبدال النقود الورقية والملاحظات الورقية بأشكال جديدة من المال خلال العقد المقبل.

بطاقات الدفع الإلكتروني ليست سوى البداية، حيث تعمل دولة السويد على التخلص تدريجيًا من النقود في التعاملات، حيث يتم الأمر عن طريق أدوات الدفع الموجودة في الهواتف المحمولة.

الصين بدأت في تطبيق هذه التكنولوجيا، لأن أكثر من نصف مستخدمي خدمة الرسائل “we chat” لديهم بطاقات مصرفية مرتبطة حساباتهم، وهو ما يعني أن التطبيق المحمول يمكن استخدامه لشراء كل شيء من ركوب سيارات الأجرة إلى شراء مستلزمات المنزل.

أجهزة الصراف الآلي والبنوك

آلة الصراف الآلي الآن موجودة في كل مكان لكن الخدمات المصرفية الافتراضية هي المستقبل وتأتي بسرعة كبيرة، حيث بدأ الأمر من تحويل الأموال عبر الإنترنت وتطبيقات الدفع المتنقلة مرورًا بما هو أكثر من ذلك، وهو ما يعد سببا رئيسيا في اختفاء أجهزة الصراف الآلي تدريجيًا.

أجهزة الكمبيوتر المكتبية

سرعان ما ستختفي أجهزة الكمبيوتر المكتبية من حياتنا تدريجيًا وتحل محلها اللاب توب وأجهزة التابلت التي ستكون قادرة على إنجاز كل شيء كانت تنجزه تلك الأجهزة.

التليفزيون

في المستقبل، لن تحتاج إلى التلفزيون لمشاهدة فيلم، حيث ستجعل التكنولوجيا تجربة مشاهدة الأفلام أكثر إثارة، لأنه ستضطر فقط إلى ارتداء نظارات خاصة أو عدسات لاصقة لمشاهدة الأفلام.

هذه التكنولوجيا موجودة اليوم، على الرغم من أنها لا تزال مرهقة جدا ومكلفة لتشكل تهديدا حقيقيا للتلفزيون. ولكن بعد 10 سنوات من الآن، تلك التكنولوجيا ستكون موجودة في كل مكان.

الهواتف

في المستقبل غير البعيد سنتحدث إلى أجهزتنا، وسيقومون بمهمة الاتصال بأشخاص نريد أن نتحدث معهم، وهي خدمة موجودة الآن في أجهزة شركة آبل إلا أن التكنولوجيا الأخرى ستكون أكثر تطورًا.

والأجهزة المستقبلية ستنتهج أفضل طريقة للاتصال بمن نريد الحصول على اتصال معه – سواء كان ذلك عبر الفيديو أو مكالمة صوتية، ولن نحتاج إلى الهواتف لأن قدرات الاتصالات سيتم وضعها في جميع الأجهزة الأخرى التي نستخدمها مثل السيارات وأجهزة الكمبيوتر، وأنظمة الترفيه المنزلي.


الكلمات المتعلقة‎