تستمع الآن

وزارة الداخلية تركب كاميرات في زي رجال المرور لضبط الطرق

الإثنين - ٢٠ مارس ٢٠١٧

كتب - محرر نجوم إف إم

بدأت وزارة الداخلية في اتباع إجراءات جديدة للحد من الحوادث ومن أجل إيقاف نزيف الدماء، في ظل ارتفاع نسبة حوادث الطرق في مصر واحتلالها مرتبة متقدمة في حوادث الطرق عالميا.

ووفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش عبر برنامج “معاك في السكة”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم، فقد لجأت وزارة الداخلية لوضع كاميرات مراقبة معلقة على زي رجال المرور في منطقة الكتف، قادرة على التقاط المخالفات وتسجيلها إلكترونيا لدى إدارة المرور.

 

وأوضحت وزارة الداخلية أن قطاع الشرطة المتخصصة والإدارة العامة للمرور قاموا باستحداث منظومة كاميرات الكتف المحمولة، وتم توزيعها على ضباط المرور لتوثيق تعامل رجال المرور مع المخالفين.

وتم إلى الأن تطبيق المنظومة الجديدة في إدارات مرور الإسماعيلية والأقصر وبنى سويف، وجار تعميمها على جميع الإدارات.

وأكدت مصادر أمنية، أن الهدف من وجود هذه الكاميرات ليس فقط رصد المخالفات المرورية، وإنما أيضا لرصد كل ما يدور بين المواطن والشرطي وتسجل أي مشادات كلامية بين الطرفين من أجل توضيح الشخص المخطئ، وأيضا حماية رجل المرور من تجاوزات المواطن نحوه.


الكلمات المتعلقة‎