تستمع الآن

“بنشجع أمهات مصر”.. دراسة: الأزواج مسؤولون عن زيادة أوزان زوجاتهم

الثلاثاء - ٢٨ مارس ٢٠١٧

كشفت دراسة حديثة عن أن السبب الرئيسي في زيادة وزن السيدات المتزوجات، يعود للزوج.

ووفقا للخبر الذي قرأته رنا خطاب، عبر برنامج “بنشجع أمهات مصر”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، فإن الدراسة الأمريكية التي نشرت بمجلة “علم الشيخوخة”، تشدد على أن حالات الضيق التي تعاني منها معظم النساء بسبب أزواجها، تزيد من إقبالها على الأكل، مما يؤدي إلى تراكم الدهون في جسمها، وتعرضها لخطر السمنة.

وأجريت الدراسة على حوالي 2042 شخص متزوج لأكثر من 34 عاما، وتمت متابعة المشاركين لمدة أربع سنوات، من العام 2006 وحتى 2010، وبعد انقضاء هذه المدة، طرح عليهم العديد من الأسئلة، من بينها أسئلة متعلقة بالوزن ومحيط الخصر ونوعية الحياة الزوجية التي يعيشونها ومستوى التوتر لدى الشريك.

وقد بيَّنت النتائج أن حالة التوتر التي يعيشها الزوج لها تأثير بالغ على وزن زوجته، كما كشفت الدراسة ارتفاع خطر التعرض للسمنة بين المشاركين على مدى السنوات الأربع، من 59% إلى 66% بالنسبة للرجال، ومن 64% إلى 70% بالنسبة للنساء.

أوضحت الدكتورة الأمريكية، كيرا برديت، أن الزواج يؤثر كثيراً على صحة الشريكين، كما يتسبب التوتر النابع من طرف الزوج في زيادة محيط خصر الزوجة بدرجة كبيرة.

ولم يشر الباحثون في هذه الدراسة إلى الحلول التي يتوجب اتباعها للتعامل مع التوتر والحد من هذه الحالة، ولكن دراسات أخرى أكدت على أهمية التعاون على حل المشاكل والسعي لتحقيق الأهداف المشتركة معاً، في كنف التفاهم والمشاركة ونبذ الفردية.


الكلمات المتعلقة‎