تستمع الآن

معاناة موظفي حلايب من عدم وجود صراف ألي للحصول على رواتبهم

الإثنين - ٢٣ يناير ٢٠١٧

يواجه ما يقرب من ثلاثة آلاف موظف بمنطقتي حلايب وأبورماد والقرى التابعة لهما جنوب محافظة البحر الأحمر، معاناة كبيرة في صرف رواتبهم الشهرية بعد قرار إلغاء صرف الرواتب يدويا والاعتماد على بطاقات الصراف الآلي.

ووفقا لما نقله مروان قدري وزهرة رامي عبر “عيش صباحك”، تتواجد أقرب ماكينة صراف آلي على بعد 170 كيلومترا في مدينة الشلاتين.

 اقرأ أيضا – العالم يحتفل باليوم العالمي “للأحضان”

وأكد صلاح فارس، مدير مدرسة بحلايب، أن المئات من المدرسين وموظفي التربية والتعليم ومختلف المصالح الحكومية، يواجهون معاناة شديدة في تسلم رواتبهم من خلال الصراف الآلي، ما يتطلب سفرهم إلى شلاتين وتحمل نحو 50 جنيها تكلفة الانتقال.

وطالب الشيخ محمد سدو، شيخ مشايخ قرية أبورماد، الدكتورة غادة والى، وزير التضامن الاجتماعي، بالتدخل لإنهاء معاناة هذه الأسر.

وأكد العميد محمد البنا، رئيس مدينة حلايب، أنه يأمل حل هذه المشكلة من خلال إنشاء عدد من ماكينات الصراف الآلي، الخاصة بعدد من البنوك بحلايب وأبورماد.

اقرأ أيضا – نشر صور المرتبطين على فيسبوك قد يكون مؤشرا للكراهية


الكلمات المتعلقة‎