تستمع الآن

راديو ستار..متصل للمتسابقة رقم 5 ضحى النادي: أخطائك استفزتني

الإثنين - ١٦ يناير ٢٠١٧

بدأ أسامة منير، حلقة المتسابقة رقم 5 من برنامج “راديو ستار”، لاختيار أفضل مذيع في 2017، بإبداء اعتراضه على ما حدث في حلقة أمس مع المتسابقة رقم 4 هاجر الإبياري.

وقال منير: “من حقي كإنسان أبدي اعتراضي، ويوسف الحسني أخ وزميل ونجم كبير، ولكن كان فيه نوع من أنواع القهر على المتسابقة، وهذا ليس عدلا وكان حادا جدا، وهو ما ردت عليه لجنة التحكيم، بأن ما حدث جزء من تقييم المتسابقة وأنه لن يتم تقييمها فقط على فقرة يوسف الحسيني.

كواليس “راديو ستار”..المتسابقة رقم 4 هاجر الإبياري: شعرت بالإحباط

وقدم “منير” المتسابقة رقم 5، ضحى النادي، بكالريوس إعلام، وتهوى الرياضة، وحلم حياتها أن تصبح مذيعة، وبسؤالها عن أكثر مشكلة في مصر، أجابت: “عدم تفعيل القانون في مصر، وثاني شيء هو قلة الضمير والأخلاق ولن أعمم طبعا ولكن بنسبة كبيرة تفوق الـ50%، ولو كنت مسؤولة في هذا البلد سأفعل القانون اللي هو مشكلتنا الأساسية، وإحنا محتاجين نغير كل حاجة لأننا ليس عندنا أي حاجة”.

فكرة البرنامج

وأشارت ضحى: “اسم البرنامج (كل يوم اسم) وكل حلقة لها اسم مختلف، اليوم مثلا سيكون مواقف، وغدا زواج صالونات، ثم حكم وأمثال ويوم الخميس سيكون فقرة ثابتة اسمها مواهب ونستضيف ناس غير معروفين”، وسألتها الأستاذة سلمى الشماع: “الجمهور سيرتبط بإيه ببرنامجك، لما كل يوم فيه اسم لازم يكون في هوية ولموسيقى مميزة تضم شيء مميز للبرنامج”.

-وتلقت “ضحى” أول اتصال من “محمود”، والذي قال: “فكرة البرنامج جديدة ولن تجعل المستمع لا يمل، وشعرت أنها ستعطي المشاكسة التي يحتاجها الراديو”.

وتلقت مكالمة أخرى، من “حمادة”، والذي سألها: “هل شاهدتي زملائك في الحلقات الماضية، وهل استفدتي منهم، وما آراه غير ذلك تماما، وسامحيني استفزني أخطائك في المقدمة، والدنيا فرصة وهي لحظة اقتنصوها ووقت البرنامج مش ببلاش”، وهو ما ردت عليه المتسابقة: “بأنها تشعر برهبة من تواجدها في المكان وسأعمل في المرات المقبلة على تفادي الأخطاء”.

التقييم

سلمى الشماع: “أنا رأيي إنها استفادت من زملائها، وفكرة برنامجك مشوشة ومشتتة وليس لها عمود فقري، وهل أنت ممكن تقدمي سياسة ورياضة وفن وبتتكلمي في العمارة، والبرومو كان مختصر جدا وهذه حاجة جيدة ولكنه لم يكن معبر عن الفكرة، وبالنسبة للمكالمة الأولى شعرت أنها موجهة، والمكالمة الثانية شعرت أنه شخص هجومي ولم أشعر أنه ينقد بشكل موضوعي، مع إن غلطتك عالجتيها بشكل جيد فليس مطلوب منك تكوني عدوانية مع المستمع أو تتحايلي عليه وتقولي له أوعدك أني سأكون أفضل”.

فيما قال رامي محسن: “فكرة برنامجك اسمه غير موفق، والبرومو الذي قلته مجرد (فويس أوفر) وكان مجرد 10 ثوان، وفكرة البرنامج طماعة قليلا ولم تفكري في باقي البرامج المتواجدة في إذاعتك، وصعبيتها على نفسك جدا، وتركت الناس تتخيل فكرة البرنامج، والمكالمة الثانية كانت قاسية جدا وهو شخص يريد تحطيمك، ولكن يؤخذ عليك اعتذارك المبالغ ولا تتركيه يأخذ الهواء منك، وفكرة إنك عايزة تعملي كل حاجة في برنامج يبقى أنت لم تعملي أي حاجة ولو جئت لي بهذه الفكرة لن أقبلها من الأساس”.

فقرة الإعلان

وطلب رامي محسن من المتسابقة عمل إعلان لـ”العين السحرية”، وهو ما قامت بفعله.

وقالت ضيفة الفقرة، لينا هاني، مدير تسويق منتج هاربيك فانيش، مصر وشمال أفريقيا: “لم أفهم فكرة الإعلان، لأننا لم نعمل على الإعلان يجب أن نفهمه من أول مرة دون أن نلجأ لتكراره”.

وقال رامي محسن: “لم أفهم الفكرة، ولجؤك لشرح الإعلان هذا يعتبر فشل في إيصال الفكرة”.

وطلبت “لينا” من المتسابقة “ضحى” عمل إعلان عن منتج اسمه فانيش، وهو مزيل بقع ونزيل به البقع للأبيض والألوان ويضاف على المسحوق وفيه منه السائل والبادور، ونريد عمل إعلان عن السائل، والجمهور لمستهدف هما الستات من سن 22 إلى 40 سنة، وهو ما قدمته المتسابقة.

وقيمت مديرة التسويق الإعلان: “كبداية نفهم أن هذا ليس عملك، ولكن لما أجي أسمع إعلان يجب أن يخطف أذني”.

وقالت سلمى الشماع: “ضحى لا يمكن أن تتعامل مع الإعلانات بأي شكل من الأشكال، وسأمنحها درجة قليلة جدا، ومحتاجة تعارف قليلا في الاتجاه السليم وكانت مشتتة وهي نواة لمذيعة جيدة، وأتمنى أن تعمل هذا الأمر”.


الكلمات المتعلقة‎